العثور على جسم مضاد يحمي من الملاريا

الملاريا تنتقل عن طريق بعوض الأنوفوليس (أسوشيتد برس)
الملاريا تنتقل عن طريق بعوض الأنوفوليس (أسوشيتد برس)

قال علماء من أميركا إنهم عثروا على أحد الأجسام المضادة الذي يحمي الإنسان ضد بروتين غير معروف حتى الآن لطفيل الملاريا الذي ينتشر بشكل خاص في المناطق الحارة.

وعثر العلماء الأميركيون على هذا الجسم المضاد لدى أطفال صغار تبين أنهم لا يتأثرون بعدوى المرض في تنزانيا.

وتنتقل عدوى الملاريا عن طريق بعوض الأنوفوليس، وذلك عن طريق أنثى البعوض التي تلدغ ضحاياها للتغذي على دمائهم.

والفريق البحثي الذي توصل لهذا الاكتشاف هو من جامعة براون بمدينة بروفيدنس بولاية رود آيلاند، وكان تحت إشراف جونثان كورتيس. ونشر الباحثون نتائج دراستهم اليوم الخميس في مجلة ساينس الأميركية.

وأوضح الباحثون أن هذا الجسم المضاد يمنع مغادرة طفيل الملاريا كرات الدم الحمراء، مشيرين إلى أنهم استطاعوا تطوير تطعيم مضاد للملاريا اعتمادا على هذا الجسم المضاد، وأن هذا المصل نجح في حماية الفئران من الإصابة بالمرض.

ويعد هذا الجسم المضاد مرشحا مناسبا لتطوير مصل بشري ضد طفيل الملاريا، وهو أمر يعتبر بمثابة خطوة مهمة في التغلب على هذا المرض.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما زيادة في تمويل الأبحاث للوقاية من فيروس “الإيدز”، وتعهد بما يصل إلى خمسة مليارات دولار لدعم مكافحته، أما في أوروبا فيعتزم الاتحاد الأوروبي توفير 370 مليون يورو (نصف مليار دولار) لمكافحة “الإيدز” والسل والملاريا.

3/12/2013

قال خبراء عالميون في مجال الصحة أمس الثلاثاء، إن التفاوت في الصحة بين الدول الغنية والفقيرة يمكن القضاء عليه في غضون جيل، وذلك عبر الاستثمار في الأبحاث والتطعيمات وأدوية مكافحة أمراض، مثل نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والملاريا والسل.

4/12/2013

لتجنب الملاريا يجب استخدام ما يُسمى “طارد البعوض” الذي يتم وضعه على الجلد مباشرة، ويمكنه إبقاء البعوض بعيدا عن الجسم لاحتوائه على المادة الفعالة “دي إي إي تي ” (DEET).

23/4/2014

الملاريا مرض من الممكن الوقاية منه بالكامل، كما أنه قابل للعلاج، ولذلك فإن من أهم إستراتيجيات التعامل معه مكافحة الناقل وهو بعوض الأنافوليس، وحماية الأشخاص من خطر البعوض.

27/4/2014
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة