حليب الصويا لا يناسب الرضيع

الصويا نفسها قد تتسبب في الإصابة بالحساسية الغذائية‬ (الألمانية)
الصويا نفسها قد تتسبب في الإصابة بالحساسية الغذائية‬ (الألمانية)

حذر طبيب الأطفال الألماني بيرتهولد كوليتسكو من أن حليب الصويا قد يؤدي إلى إصابة الرضيع بنقص غذائي، نظرا لاحتواء الصويا على نسبة كبيرة من حمض "الفيتيك" الذي يمكن أن يتسبب في تثبيط امتصاص جسم الرضيع للمعادن والعناصر النزرة التي يحتاجها الجسم بكميات قليلة للغاية، كالحديد والزنك واليود، مما يقود لإصابته بنقص غذائي.‬

لذلك شدد كوليتسكو -من شبكة "الصحة سبيلك للحياة" بمدينة بون الألمانية- على ضرورة ألا يتم إمداد الأطفال الرضع بحليب الصويا إلا في الحالات الطبية التي تستدعي ذلك، كالإصابة مثلاً بنقص إنزيم اللاكتاز المسؤول عن هضم سكر الحليب "اللاكتوز" بالجسم.‬

كما أكد الطبيب أن حليب الصويا لا يعد أيضا بديلا جيدا بالنسبة للأطفال الذين يرتفع لديهم خطر الإصابة بالحساسية تجاه حليب الأبقار، نظرا لأن الصويا نفسها قد تتسبب في الإصابة بالحساسية الغذائية.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أظهرت بيانات حكومية أميركية أن أسوأ جفاف تواجهه أميركا منذ 50 عاما ألحق خسائر فاقت التوقعات بمحاصيل الذرة والصويا وتسبب في هبوط حاد للمخزونات. وقالت وزارة الزراعة إن محصول الذرة هذا العام سينخفض 13% ليسجل أدنى مستوى له منذ عام 1995.

قررت الجزائر وقف رسوم استيراد الذرة وفول الصويا لمدة 11 شهرا اعتبارا من السبت، وذلك لحماية سوقها المحلية من ارتفاع الأسعار عالميا، وقال البنك الدولي إن أسعار الذرة وفول الصويا زادت في يوليو/تموز الماضي بـ25% و17% على التوالي.

يعد الحليب النباتي بديلا مناسبا لمرضى عدم تحمل اللاكتوز، إذ يمكن لهؤلاء المرضى إمداد أجسامهم بالعناصر الغذائية المهمة الموجودة في حليب الأبقار، من خلال نوعيات الحليب المستخلصة مثلا من فول الصويا أو الحبوب.

“كلما كانت الرائحة نفاذة كلما كان هذا أفضل”، هذه هي القاعدة التي تحكم في تايوان جودة التوفو الذي تزكم رائحته الأنوف لكنه طيب المذاق. فخلال السنوات الماضية تصاعد الاهتمام بمنتجات الصويا التي منها حليب الصويا والتوفو الذي ينتج من تخمير هذا الحليب.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة