20% من ممرضي ألمانيا يرفضون الخضوع للجراحة بمستشفياتهم

ممرض في ألمانيا (الأوروبية)
ممرض في ألمانيا (الأوروبية)

أظهراستطلاع للرأي أن واحدا من كل خمسة ممرضين يعملون بغرف الجراحة في المستشفيات الألمانية يفضلون عدم الخضوع لجراحة في المستشفى الذي يعملون فيه. وتم عرض أولى نتائج هذا الاستطلاع يوم الثلاثاء في فرانكفورت.

ويجري مركز فرانكفورت لدراسات الاقتصاد والقانون الصحي هذا الاستطلاع مرة كل عامين وذلك منذ 2008، ويشمل نحو 1400 من العاملين في التخدير وطواقم التمريض في مستشفيات مختلفة بألمانيا.

ومن المقرر أن تعرض في أبريل/نيسان المقبل نتيجة الاستطلاع الأخير الذي يجرى بشأن مدى رضا العاملين في أقسام الجراحة بالمستشفيات الألمانية عن مستوى أداء هذه الأقسام.

وحسب هذه النتائج فإن 61% من العاملين في التمريض بالمستشفيات لا يمانعون في الخضوع لجراحة في المستشفى الذي يعملون فيه، في حين أن 18% لم يتوصلوا لرأي نهائي بهذا الشأن، مقابل 21% يرفضون الخضوع لجراحة في مستشفاهم.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

عادة ما يتسبب ارتفاع درجات الحرارة وسخونة الجو خلال فصل الصيف في عدم خلود الأطفال الرُضع إلى النوم بشكل جيد. وللتغلب على هذه المشكلة، توصي اختصاصية التمريض نيكول نورينبرغ بعمل حمام دافئ للطفل قبل النوم لمدة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة.

أصدرت “الدار العربية للعلوم ناشرون” طبعة جديدة من “معجم التمريض، الرفيق المثالي للطبيب والممرض والمريض” وقد حمل إضافات ومتابعات جديدة.

أظهرت دراسة أن مرضى الزائدة الذين أجريت لهم الجراحة بالمنظار يتعافون على الأرجح أسرع ويعودون إلى المنزل في فترة تقل ثلاثة أمثال عن فترة المرضى الذين تجرى لهم الجراحة بالأسلوب التقليدي، كما أنهم لا يحتاجون إلى فترة تمريض بعد خروجهم من المستشفى.

كشفت دراسة أميركية أن النقص في أعداد العاملين في التمريض بإحدى الولايات زاد من مخاطر وفاة المرضى. وأشارت الدراسة إلى أن 23% من المرضى تعرضوا لمضاعفات لا علاقة لها بمرضهم الأصلي خلال إقامة في المستشفى بلغت 30 يوما في المتوسط, وتوفي 8% من هؤلاء المرضى.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة