خدعوكِ فقالوا: فيتامين "أ" بمستحضرات التجميل لن يضرك


حذر المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر في ألمانيا من الإفراط في استخدام مستحضرات التجميل المحتوية على فيتامين"أ"، ولا سيما المحتوية على مادة الريتينول المشتقة من هذا الفيتامين، إذ قد تؤدي إلى مضاعفات مثل الصداع والغثيان، وقد تصل إلى تقشر البشرة وأمراض الكبد.

ويزعم مصنعو هذه المستحضرات أن مادة الريتينول "تعمل على محاربة التجاعيد ومكافحة الشيخوخة".‬
‫       ‬
وأوضح المعهد الاتحادي أنه إذا تم إمداد الجسم بكميات زائدة من فيتامين "أ" عن طريق الأطعمة إلى جانب مستحضرات التجميل، فيمكن أن يتسبب ذلك في التعرض لبعض الأضرار الصحية التي تتراوح من البسيطة، مثل الصداع والغثيان، وإلى الخطيرة مثل أمراض الكبد وتقشر البشرة.‬
‫       ‬
وللحد من هذه المخاطر تنصح الجمعية الألمانية للتغذية بمدينة بون النساء البالغات بأن تتراوح حصتهن اليومية من فيتامين "أ" -سواء عن طريق الأطعمة أو مستحضرات التجميل- بين واحد وثلاثة مليغرامات على الأكثر.‬
‫       ‬
كما أكدت الجمعية الألمانية ضرورة ألا تتجاوز هذه الحصة 1.5 مليغرام بالنسبة للنساء اللائي يرتفع لديهن خطر الإصابة بهشاشة العظام والكسور، كالنساء في مرحلة انقطاع الطمث.‬
‫       ‬
وتجدر الإشارة إلى أن نتائج بعض الدراسات التي تم إجراؤها في هذا الشأن توصلت إلى أن التغذية العادية تمد جسم المرأة بنحو 1.8 مليغرام من فيتامين "أ".‬

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

توصلت دراسات مسحية في ماليزيا وبعض الدول العربية إلى أن مستحضرات التجميل الحلال تجد رواجا متزايدا في الدول الإسلامية, خصوصا مع وجود شهادة من هيئات دينية إسلامية تثبت خلوها من الكحول أو مشتقات الخنزير

أوصى المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر بالعاصمة الألمانية برلين الأشخاص المصابين بحساسية تجاه النيكل بالابتعاد عن مستحضرات التجميل الدائمة ومواد الوشم، إذ تحتوي معظم هذه المنتجات على عنصر النيكل الذي يعد أكثر المعادن المسببة للحساسية.

حذر أطباء بريطانيون من مادة موجودة في مستحضرات التجميل ومواد التنظيف المنزلية، وقالوا إنها قد تكون مسؤولة عن ارتفاع أعداد حالات حساسية الجلد. ودعوا السلطات وشركات التجميل لاتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع "الانتشار الوبائي" لمرض التهاب الجلد التلامسي.

أثارت دراسة ألمانية عن مستحضرت العناية الشخصية جدلا حادا، إذ أصدر حماة البيئة في ألمانيا تحذيرا من استخدام مستحضرات التجميل. وبالمقابل حذر خبير في علم السموم من معهد الاتحاد لتقييم المخاطر من تعميم الاتهامات خاصة وأن الكثير من المواد المستخدمة آمنة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة