مشروبات الحمية ترتبط بتناول كمية أكبر من الطعام


يلجأ بعض الأشخاص الساعين للتخلص من الوزن الزائد إلى تناول مشروبات غازية للحمية، ولكن باحثين أميركيين حذروا من أن ذلك يؤدي إلى تناول كميات أكبر من الطعام.

ونشرت الدراسة في الدورية الأميركية للصحة العامة، وشملت تحليلا لمعلومات تخص حوالي 24 ألف راشد أميركي أجابوا عن أسئلة بشأن كمية الأطعمة والمشروبات التي استهلكوها أثناء 24 ساعة.

ووجد الباحثون أن الراشدين -الذين يعانون بدانة والذين تناولوا مشروبات الحمية- استهلكوا مائتي وحدة حرارية أكثر من الراشدين البدناء الذين تناولوا مشروبات عادية، لأن الذين يتناولون مشروبات الحمية يأكلون وجبات خفيفة من الحلوى أكثر من الآخرين.

وأشار الباحثون إلى أن تناول مشروبات الحمية -لاحتوائها على كميات أقل من السكر– لا يسهم في إنقاص الوزن، بل على الذين يتبعون الحمية تخفيض كمية الطعام التي يتناولونها. 

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

تمثل السمنة المفرطة أحد أخطر الأمراض في وقتنا الحالي. ونظرا لأنه غالبا ما تفشل السُبل التقليدية كاتباع حمية غذائية وممارسة الرياضة في علاج السمنة، لذا قد تعد الجراحة الحل الأنسب للتعامل مع هذا المرض وتجنب العواقب الصحية الجسيمة المترتبة على الكيلوغرامات الزائدة.

على عكس ما يظنه البعض فإن فاكهة الغريبفروت لا تؤدي إلى إنقاص الوزن أو تسهيل حرق الشحوم في الجسم أو حرق الطعام، واستعمالها لهذا الغرض مغالطة شائعة.

وجدت دراسة جديدة أن المشروبات الغازية (الصودا) الخالية من السكر تزيد مخاطر الإصابة بالسكتات الدماغية، لتزداد بذلك الدراسات التي تؤكد المخاطر الصحية لهذه المادة.

كشفت دراسة أميركية أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات الكربونية “الدايت” لا يأكلون من السكر والأطعمة الدهنية أكثر من نظرائهم الذين يشربون الماء.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة