تورم العقد الليمفاوية.. استشر الطبيب


شدد طبيب الأطفال الألماني أولريش فيغلر على ضرورة استشارة الطبيب على الفور، إذا استمر تورم العقد الليمفاوية لدى الطفل لأكثر من خمسة أيام وكان مصحوبا بآلام مع حساسية الطفل تجاه لمسها.  ‬
‫       ‬
وأضاف فيغلر -وهو عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين- أن تلوّن الجلد حول موضع العقد باللون الأزرق أو الأحمر أو تورم العقد على نحو سريع للغاية يعتبر أيضا من المؤشرات الخطيرة التي تستلزم استشارة الطبيب.‬
‫       ‬
وأوضح طبيب الأطفال أنه عادة ما يرجع تورم العقد الليمفاوية لدى الأطفال إلى إفراز جهاز المناعة لأجسام مضادة لمكافحة العدوى التي تهاجم أجسامهم، إلا أن ظهور الأعراض السابقة يشير إلى أن الأمر يتعدى كونه مجرد الإصابة بعدوى عادية.‬
‫       ‬
وقال فيغلر إنه عادة لا تُعزى حالات التورم هذه إلى الإصابة بورم، ولكنها غالبا ما ترجع إلى وجود فيروسات بالجسم، لافتا إلى أنه في كثير من الحالات تتورم العقد الليمفاوية بالقرب من الموضع الذي دخلت منه الفيروسات إلى الجسم، فمثلا يمكن أن تتورم العقد الليمفاوية على مؤخرة الرقبة في حالة إصابة الطفل بالتهاب في الحلق.‬
المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

زعم عالم من جامعة أمستردام في هولندا أن تدخين المرأة أو تعرضها للتوتر أثناء الحمل قد يؤثر على ذكاء الطفل واحتمال أن يكون شاذا جنسيا.

أكدت مجلة "الآباء" الألمانية أن إصابة الطفل بارتفاع بسيط في درجة الحرارة أو تهيج الجلد أو إسهال بعد تلقي التطعيم يعد أمرا طبيعيا مؤقتا، إذ تزول هذه الأعراض بعد فترة قصيرة ولذلك فهي لا تستدعي القلق.‬

حذرت مؤسسة "صحة الطفل" الألمانية من خطورة الأغطية والوسائد على الرضيع أثناء النوم، إذ يمكن أن ينزلق الرضيع أسفلها ويصاب بالاختناق مما يهدد حياته، وقد يؤدي لوفاته. ‬

أظهرت دراسة كندية أن العوامل الوراثية تلعب دورا في تطور السلوك العدواني لدى الأطفال الصغار،‬ ومع ذلك لا تمثل هذه النتائج عذرا للأطفال الذين يمارسون السلوك العدواني، لأن الدراسات طويلة الأجل أظهرت أن دور الوراثة يتراجع بشكل كبير بعد انتهاء مرحلة الطفولة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة