مكملات فيتامين "هـ" أو السيلينيوم تضاعف خطر سرطان البروستات

توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أن تناول مكملات فيتامين "إي" أو السيلينيوم قد يضاعف خطر إصابة الرجال بسرطان البروستات. ويعرف فيتامين "إي" بفيتامين "هـ" أيضا، ورمزه "E".

ووجد الباحثون في مركز فريد هاتشينسون لأبحاث السرطان، أن تناول السيلينيوم وفيتامين "إي"، قد يزيد خطر الإصابة بسرطان البروستات بمعدّل الضعف وفقا لمستويات السيلينيوم الموجودة في الجسم.

ووجدت الدراسة أيضا أن مكملات فيتامين "إي" يمكنها أن تضاعف خطر الإصابة بالسرطان المذكور عند الرجال، لكن فقط في الحالات التي تنخفض فيها مستويات السيلينيوم.

كما تبيّن أنه لا فائدة وقائية للسيلينيوم، وظهرت زيادة في خطر سرطان البروستات بين الرجال الذين يتناولون فيتامين "إي".

وقال الباحث المسؤول عن الدراسة آلان كريستال إن الرجال الذين لديهم مستويات عالية من السيلينيوم في أجسامهم يتضاعف لديهم خطر الإصابة بسرطان البروستات في حال تناولهم مكملات السيلينيوم.

ودعا إلى عدم تناول جرعات مرتفعة من السيلينيوم أو فيتامين "إي"، مضيفا أنه يمكن للرجال تناول الجرعات اليومية من الفيتامينات المتعددة "من دون خوف".

واعتمدت الدراسة على بيانات جمعت خلال تجربة للوقاية من السرطان موّلها المعهد الوطني الأميركي للسرطان، وقد بدأت عام 2001 وتواصلت حتى عام 2008.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن الأمهات اللاتي لديهن نقص في فيتامين "د" أثناء الأسابيع الـ26 الأولى من الحمل قد يتعرضن لخطر الإصابة بتسمم حمل حاد، وهو مرض يمثل خطرا على حياتهن، ومن أعراضه زيادة ضغط الدم ونسبة البروتين في البول.

حذر المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر في ألمانيا من الإفراط في استخدام مستحضرات التجميل المحتوية على فيتامين "أ"، ولا سيما المحتوية على مادة الريتينول المشتقة من هذا الفيتامين، إذ قد تؤدي إلى مضاعفات مثل الصداع والغثيان، وقد تصل إلى تقشر البشرة وأمراض الكبد.

أفادت دراسة طبية حديثة أن تناول مكملات غذائية من فيتامين (هـ) يزيد مخاطر إصابة بعض المدخنين منتصف عمرهم بمرض السل. وذكرت أن الجمع بين تدخين عشرين سيجارة أو أكثر يوميا، وتناول وجبات غنية بمكملات فيتامين (هـ) زاد إلى الضعف مخاطر الإصابة به.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة