ما هو الصداع العنقودي؟

آلام الصداع العنقودي تصيب جانبا واحدا من الرأس، وتكون خلف العين وفي نطاق الجبهة والصدغ (الألمانية)
آلام الصداع العنقودي تصيب جانبا واحدا من الرأس، وتكون خلف العين وفي نطاق الجبهة والصدغ (الألمانية)

قال عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأعصاب، طبيب الأعصاب الألماني فرانك‬ ‫بيرغمان إن الإصابة بصداع شديد على جانب واحد من الرأس قد ترجع إلى ما‬ ‫يُعرف باسم "الصداع العنقودي".

‫وأوضح بيرغمان أن آلام الصداع‬ ‫العنقودي -التي تصيب جانبا واحدا من الرأس-  تظهر خلف العين وفي نطاق‬ ‫الجبهة والصدغ، وتكون ثاقبة أو حارقة.

‫وأشار الطبيب إلى أن آلام الصداع العنقودي تستغرق مدة تتراوح‬ ‫من ربع ساعة إلى ثلاث ساعات، وتحدث في شكل نوبات شديدة على فترات‬ ‫متقطعة، حتى بعد الاستيقاظ من النوم.‬

‫وفي بعض الأحيان يتعرض المريض لعدة نوبات في اليوم الواحد، ثم تزول‬ ‫الآلام لعدة أسابيع. وإلى جانب آلام الرأس يمكن أيضا أن يحدث احمرار‬ ‫لملتحمة العين على جانب الرأس المصاب.‬

‫وإلى جانب ذلك، قد تحدث زيادة في إفرازات السائل الدمعي ورشح للأنف،‬ ‫وغالبا ما يشعر المريض بالغثيان ويكون حساسا للضوء والضجيج. ‬

‫وبالنسبة للعلاج، حذر بيرغمان من تعاطي المسكنات من دون‬ ‫استشارة الطبيب، مشيرا إلى أن المسكنات التقليدية لا يمكنها علاج‬ ‫الصداع العنقودي. كما أن تدريبات الاسترخاء أو الوخز بالإبر لا تفيد في‬ ‫علاج الآلام.‬

‫وأكد بيرغمان أن مادة "سوماتريبتان"، التي يتم صرفها بناء على وصف‬ ‫الطبيب، هي الوحيدة التي تمتاز بفعاليتها ضد الصداع العنقودي، شأنها في‬ ‫ذلك شأن استنشاق الأوكسجين.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

للمسكنات آثار جانبية ومخاطر، مثل زيادة مخاطر الإصابة بنزف في القناة الهضمية، ولذلك في حال الصداع المتكرر يجب استشارة الطبيب لمعرفة السبب الكامن وراء الصداع وعلاجه.

يندرج الشعور بالصداع ضمن الأعراض الشائعة التي لا تستدعي القلق في المعتاد، والتي يمكن علاجها دون مراجعة الطبيب. ولكن مقابل ذلك هناك أنواع من الصداع تتطلب مراجعة طبية على الفور.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة