إدمان التسوق يخفي وراءه مرضا نفسيا

مدمنو التسوق يشعرون عادة بالسعادة لفترة قصيرة بعد التسوق ثم ينتابهم إحساس بالندم (الألمانية)
مدمنو التسوق يشعرون عادة بالسعادة لفترة قصيرة بعد التسوق ثم ينتابهم إحساس بالندم (الألمانية)

قالت الجمعية الألمانية للطب‬ "‫النفسجسدي" والعلاج النفسي إن إدمان التسوق غالبا ما يكون مؤشرا على أحد‬‫ الأمراض النفسية كالاكتئاب مثلا.

‫وأوضحت الجمعية أن مدمني التسوق عادة ما يشعرون بالسعادة والنشوة لفترة قصيرة‬ ‫بعد التسوق، ثم ينتابهم بعدها مباشرة إِحساس بالندم وتأنيب الضمير، مع‬ ‫إهمال المشتريات في ما بعد.‬
‫‬
‫وفي كثير من الأحيان تكون الرغبة القهرية في التسوق مسبوقة بإحدى مراحل ‬‫الاكتئاب أو الشعور بالتوتر أو الملل، إذ يساعد التسوق على التخلص من‬ ‫هذه المشاعر لوقت قصير.‬
‫‬
وأضافت الجمعية أن الأمر يستغرق وقتا طويلا حتى يتم البدء في تلقي‬ ‫العلاج النفسي، وحينها يكون المرء قد تورط بالفعل في بعض المشاكل ‬‫الاجتماعية والمالية والقانونية.‬

‫لذا تشدد الجمعية على ضرورة التوجه إلى الطبيب النفسي فور إدراك أن شغف‬ ‫التسوق يحركه سلوك قهري.‬

المصدر : الألمانية