النباتيون عُرضة لنقص الزنك


حذرت الجمعية الألمانية للتغذية من أن النباتيين عُرضة للإصابة بنقص الزنك بسبب خلو نظامهم الغذائي من اللحوم.‬ ولتجنب الإصابة بنقص الزنك، توصي الجمعية الأشخاص النباتيين بتناول من 7 إلى 10 ملليغرامات من عنصر الزنك يوميا.

وتشير الجمعية إلى أن‬ تناول مائتي غرام من العدس يكفي لسد حاجة الجسم اليومية، مضيفة أن الشوفان والجوز البرازيلي يعتبران من المصادر الغنية بالزنك.‬
‫       ‬
وأردفت الجمعية أنه يمكن أيضا إمداد الجسم بالزنك من خلال إضافة بذور القرع العسلي إلى السلطة الخضراء أو إضافة رقائق فول الصويا إلى الموسلي (مزيج الحبوب مع الفاكهة والمكسرات).   ‬

ويلعب عنصر الزنك دورا كبيرا في الجسم، إذ إنه يقوي جهاز المناعة وضروري لكثير من الأعضاء والوظائف البيولوجية الهامة، كالقلب والتنفس والهضم والبروستاتا والسائل المنوي.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

الجزء البنيوي من النباتات الذي يعطيها شكلها وقوامها، فالألياف تعطي التفاح قوامه الصلب، والموز بنيانه الطري، ولذلك فهي موجودة في الأغذية النباتية فقط كالفواكه والحبوب الكاملة.

أوصت الجمعية الألمانية لمساعدة مرضى السكري بضرورة الإكثار من تناول الألياف الغذائية بالنسبة لمرضى السكري وبمعدل أكبر من الذي يتناوله الأشخاص الأصحاء، إذ يسهم ذلك في تحسين عملية التمثيل الغذائي للسكر.

تشكل صناعة المكملات الغذائية التي تشمل الفيتامينات المفردة أو مركبات الفيتامينات المتعددة والألياف والمعادن تجارةً رابحة، وقد يظن البعض طالما أنها فيتامينات فهي سوف تفيد، أما إذا لم تقوِ الصحة فلن تضر، ولكن هذا اعتقاد خاطئ.

وجدت دراسة جديدة أن متلازمة الأيض أقل انتشارا بنسبة 36% بين الملتزمين بحمية نباتية مقارنة بغيرهم، ونظرا لأن تلك المتلازمة نذير بمخاطر أمراض القلب والسكري والسكتة تظهر هذه النتائج أن النباتيين أقل تعرضا لمخاطر الإصابة بهذه الأمراض.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة