هولندا تأمر بسحب لحوم خيل فرنسية


قالت وزارة الشؤون الاقتصادية في هولندا في خطاب نشر الثلاثاء إن سلطات سلامة الغذاء أمرت خمس شركات هولندية بسحب 11 ألف كيلوغرام من لحوم الخيل الفرنسية التي استخدمت منتجات غذائية في البلاد.

وذكرت الوزارة أن هذه الأغذية دخلت البلاد عبر بلجيكا بين يناير/ كانون الثاني وأكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، وأنها استهلكت على الأرجح.

وأضافت في خطاب للبرلمان أن اللحوم صنفت على أنها لحوم أبقار وأنها غير صالحة للاستهلاك الآدمي.

ويأتي سحب اللحوم بهولندا بعدما اعتقلت الشرطة الفرنسية الشهر الماضي 21 من تجار الماشية والقصابين والأطباء البيطريين للاشتباه في بيعهم مائتي حصان بطريقة غير مشروعة.

وتفجرت الفضيحة في يناير/ كانون الثاني عندما عثر على الحمض النووي لخيول في لحوم مجمدة بيعت على أنها لحوم بقر بمتاجر إيرلندية وبريطانية، وشملت تجارا ومجازر بمناطق تمتد من رومانيا إلى هولندا.

وقال الهولنديون إن قرار السحب الأخير اتخذ في ديسمبر/ كانون الأول بعد تلقي إخطار من نظام الإنذار السريع الأوروبي الخاص بالأغذية والأعلاف.

ولا يوجد تفسير للفجوة الزمنية بين الإخطار والسحب، لكن البرلمان الهولندي كان في فترة استراحة أواخر ديسمبر/ كانون الأول.

وقال مجلس سلامة الغذاء بهولندا إنه يتعقب اللحوم واتصل بالشركات المعنية وطالبها بسحب اللحوم من السوق، مضيفا أنه سيطلب سحب المنتجات من المتاجر إذا كان هذا ممكنا.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

حذر عالم أغذية بريطاني من أن 7 ملايين شخص ببلده معرضون للخطر جراء تناول أغذية تحتوي لحوم الخيل، وذلك بعد أن كشف استطلاع أن مجالس محلية يقطن فيها هؤلاء لا تفحص المواد الغذائية لاختبارها مما جعل المستهلكين هناك يتحاشون شراء منتجات اللحوم.

أعلنت رومانيا العثور على لحوم للخيل تباع على أنها لحوم أبقار في منتجات معدة للبيع في السوق المحلية، في تمدد للفضيحة التي عمت عددا من البلدان الأوروبية ووصلت تداعياتها إلى هونغ كونغ. في حين يتواصل التحقيق بفرنسا مع الشركة محور القضية.

قال مسؤولون في فرنسا إن الشرطة اعتقلت 21 شخصا في مداهمات على صناعة لحوم الخيل جنوبي فرنسا يوم الاثنين، وذلك للاشتباه في بيعهم خيولا تستخدم في صناعة إنتاج الأدوية على أنها تصلح أطعمة، مما يؤدي إلى مخاطر صحية على آكليها.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة