ارتفاع وفيات "كورونا" بالسعودية إلى 44



أعلنت وزارة الصحة السعودية عن وفاة سيدتين إثر إصابتهما بفيروس "كورونا" مما يرفع عدد الوفيات جراء هذا المرض في المملكة إلى 44، في حين بلغت الإصابات المؤكدة 88 حالة منذ اكتشافه في سبتمبر/أيلول 2012.

وأوضحت الوزارة أن المرض أدى لوفاة سيدة أجنبية تبلغ 44 عاما، وسعودية في الـ79 من العمر كانت تعاني من أمراض مزمنة وخالطت مصابا بالفيروس.

وأعلنت الوزارة عن إصابة سعودييْن مؤخرا بالفيروس، أحدهما يعمل بالقطاع الصحي، في حين يعاني الثاني من أمراض مزمنة. وأدخل الاثنان للعلاج في قسم العناية المركّزة.

108 إصابات
وأفادت حصيلة الضحايا الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية الصادرة يوم 30 أغسطس/آب الماضي بوفاة 50 شخصا من أصل 108 أصيبوا بالفيروس.

وتعد السعودية الأكثر تضررا من الفيروس الذي يؤدي إلى مشاكل تنفسية وقصور كلوي سريع.

يُشار إلى أن كورونا المسمى طبيا بـ"متلازمة الشرق الأوسط التنفسية" ينتمي لعائلة فيروس "سارس" أو التناذر التنفسي الحاد، الذي خلف نحو 800 وفاة في العالم خلال عام 2003.

وحتى الآن لم يتمكن الأخصائيون من تحديد منشأ كورونا أو طريقة انتشاره.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أعلنت وزارة الصحة السعودية يوم الأحد عدم تسجيل أي حالة إصابة بفيروس “كورونا نوفل” بين المعتمرين والزوار حتى الآن، وأن الحالة الصحية لهم جيدة ومطمئنة. ويأتي هذا بعد أيام من الإعلان عن ارتفاع عدد المصابين إلى 74 حالة، توفى منهم 39.

5/8/2013

أعلنت وزارة الصحة السعودية يوم الاثنين تسجيل حالتي إصابة بفيروس “كورونا نوفل” لمواطنتين سعوديتين، وبذلك يرتفع عدد الذين أصيبوا في المملكة بهذا الفيروس إلى 76 توفي منهم 39.

20/8/2013

أعلنت وزارة الصحة السعودية يوم الأحد وفاة مواطن وإصابة اثنين بفيروس “كورونا نوفل”، ليرتفع بذلك عدد وفيات هذا المرض الذي يؤدي إلى التهاب رئوي حاد وفشل في الكلى إلى أربعين حالة، كما يرتفع عدد الإصابات المسجلة به إلى 78.

26/8/2013

أعلنت وزارة الصحة السعودية اليوم الأربعاء وفاة مواطن مصاب بالفيروس التاجي “كورونا نوفل”، في حين تم تشخيص إصابة جديدة في المملكة التي سجلت حتى الآن 42 وفاة. وبذلك يرتفع عد المصابين بالمرض في المملكة إلى 84 شخصا منذ سبتمبر/ أيلول العام الماضي.

28/8/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة