الألعاب المعتمدة على العقاب تزيد خطر إدمان الحاسوب

حذر الخبير رافائيل غاسمان من أن الألعاب التي تعتمد على نظام العقاب تزيد من خطر إصابة الأطفال والمراهقين بإدمان الحاسوب، إذ تجبرهم على مواصلة اللعب لأطول فترة ممكنة، وذلك تجنبا للتعرض للعقاب الذي يكون في صورة خصم نقاط أو فقدان تصنيفات معينة.

وحذر غاسمان، الخبير لدى المركز الرئيسي لمشكلات الإدمان بمدينة هام الألمانية من خطورة الألعاب التي يتوقف الانتقال إلى مستويات أعلى فيها على قتل أو إذلال أو تعذيب أكبر عدد ممكن من الأشخاص بشكل يحاكي الواقع، كونها تؤثر سلبيا على سلوكيات الطفل وتطور شخصيته.

 
ولتجنب وقوع الأطفال والمراهقين في براثن إدمان ألعاب الحاسوب، أوصى غاسمان الآباء بإيضاح خطورة مثل هذه الألعاب لأبنائهم والاتفاق معهم على عدد المرات ومدد ممارستها في الأسبوع. وإذا لم يمتثل الأطفال لهذه القواعد والضوابط، ينبغي على الآباء حينئذ استشارة خبير تربوي أو اختصاصي علم نفس أو خبير في علاج الإدمان.
المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

عاش طفل في ولاية تورينجن الألمانية بقلب صناعي لمدة عامين ونصف قبل العثور على قلب من متبرع مناسب وزراعته له بنجاح بالمركز الألماني للقلب في برلين قبل شهرين. وتشهد ألمانيا نقصا في عدد الأعضاء المتبرع بها للزراعة.

1/8/2013

أكدت اختصاصية الطب الرياضي كريستينا غراف أن الأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين عام وثلاثة أعوام يحتاجون فترات منتظمة من الراحة والنوم خلال النهار للحصول على قدر كاف من الاسترخاء.

4/8/2013

أوضح الطبيب مارتن تسلاسن أنه عادة ما يتغير روتين الأطفال الصغار عند التحاقهم بالمدرسة، مما قد يؤدي لظهور مشكلة التبول اللاإرادي أثناء الليل. وللتغلب عليها ينصح الطبيب الأب بالاتفاق مع طفله على كمية الماء التي يتناولها في المدرسة وموعد ذهابه للحمام.

15/8/2013

أكد طبيب الأطفال بيرتهولد كوليتسكو أن الرضاعة الطبيعية تعمل على دعم نمو فك الطفل على نحو أمثل. أما إذا اضطرت الأمهات لإرضاع أطفالهن من زجاجة الرضاعة، فمن الضروري الانتباه إلى وضعية رأس الطفل.

26/8/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة