آلام البطن المستمرة قد تشير لسرطان القولون

 
حذرت الهيئة الألمانية للتأمين الصحي من أن الشعور بآلام مستمرة في البطن لمدد طويلة يمكن أن يشير إلى الإصابة بسرطان القولون، ولذلك فهي توصي بمراجعة الطبيب فورا وإجراء الفحوصات اللازمة.

وأوضحت الهيئة أن الشعور بتغيرات محسوسة في منطقة البطن ونزول البراز مصحوبا بالدم وتورم الغدد الليمفاوية وكذلك الإصابة بنوبات إمساك وإسهال متناوبة تندرج أيضا ضمن المؤشرات الدالة على الإصابة بسرطان القولون.

وتشمل العوامل التي ترتبط بارتفاع خطر الإصابة بالمرض، الوراثة والتقدم في العمر والعادات الحركية والغذائية والإصابة بالتهابات القولون التقرحية. لذلك من الضروري عند زيارة الطبيب إطلاعه على ما إذا كان أحد أفراد الأسرة مصابا بسرطان القولون بالفعل، أو إذا كان قد تم اكتشاف الإصابة بأورام حميدة في القولون لدى أحد الأقارب من قبل.

 
وتوصي الهيئة بإتباع نظام غذائي صحي يحتوي على كميات كبيرة من الألياف الغذائية وتنخفض فيه كميات الدهون واللحوم، مشددة على ضرورة الإكثار من ممارسة الرياضة وتجنب زيادة الوزن والابتعاد عن تناول الخمور والإقلاع عن التدخين.

ويندرج كبار السن ضمن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض، ولذلك توصيهم الهيئة بإجراء اختبار براز للتحقق من وجود دم به مع الخضوع لفحص طبي على المستقيم والقولون لدى الطبيب المختص بدءا من بلوغهم 50 عاما.

وأوصت الهيئة أيضا بإجراء تنظير للقولون بدءا من عمر 55 عاما، مؤكدة أن الاكتشاف المبكر للإصابة بسرطان القولون يزيد من فرص الشفاء منه.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أفادت دراسة طبية أن عقاقير الأستاتين قد تحد من خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة تصل إلى 12%. وكشفت أن عقاقير الأستاتين التي تشمل عقار ليبيتور وعقار كريستور لها آثار أبعد من خفض نسبة نسبة الكوليسترول وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

19/10/2010

اتبع الأستاذ الجامعي جوناثان شام طريقة سهلة لقياس مدى تفشي سرطان القولون والمستقيم القاتل في بلد ما، محملا مطاعم الوجبات السريعة ذات الطراز الغربي مسؤولية تزايد الإصابة بهذين النوعين من السرطان.

9/3/2011

حذرت دراسة حديثة لمعهد الأبحاث الصحية في العاصمة التشيكية براغ، من نتائج صحية خطيرة على صحة الإنسان، في حال إهمال علاج البواسير، حيث يمكن أن يؤدي تأخر العلاج للإصابة بسرطان القولون أو البروستات.

22/7/2012
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة