الحليب المضاد للحساسية قد يقي من التهاب الجلد

الإكثار من تناول الماء ضروري خلال فترة الرضاعة
undefined
أظهرت دراسة ألمانية طويلة الأمد أن الحليب المضاد للحساسية يتمتع بفائدة كبيرة للأطفال الرضع الذين يرتفع لديهم خطر الإصابة بالحساسية بفعل العوامل الوراثية، إذ يمكن أن تحد هذه النوعيات من الحليب من خطر إصابتهم بالتهاب الجلد العصبي المعروف أيضا باسم "الإكزيما التأتبية" لمدة تزيد على عشر سنوات.

وأوضحت الجمعية الألمانية للعناية بالبشرة وعلاج الحساسية بمدينة بون، أن هذه الدراسة -التي أجريت بدعم من الوزارة الاتحادية للتعليم والبحث العلمي ومؤسسة صحة الأطفال- قد توصلت إلى تراجع كبير في معدل إصابة الأطفال الذين اقتصرت رضاعتهم على نوعيات الحليب المضاد للحساسية فقط خلال الأربعة أشهر الأولى من عمرهم، بالإكزيما التأتبية حتى بلوغهم سن عشرة أعوام، عن غيرهم من الأطفال ممن تم إرضاعهم بنوعيات الحليب العادية خلال هذه الفترة من عمرهم.

وبشكل عام أكدت الجمعية أن حليب الأم يمثل أفضل شكل طبيعي للحليب المضاد للحساسية. ولكن إذا لم يتسن للأم إرضاع طفلها طبيعيا لسبب ما، أو كان حليبها غير كاف لإشباع الطفل، فعندها ينصح بإرضاع الأطفال المعرضين لخطر الإصابة بالحساسية بنوعيات الحليب المضادة للحساسية، إذ يؤدي ذلك إلى وقايتهم من أعراض التحسس التي تشمل التهابات جلدية وحكة مؤلمة وما ينتج عنهم من اضطرابات في النوم والتركيز.

يشار إلى أن التهاب الجلد العصبي يندرج ضمن أكثر أشكال الحساسية شيوعا في مرحلة الطفولة، ويرتفع خطر الإصابة به بصفة خاصة لدى الأطفال الذين يعاني أحد أفراد عائلتهم كالأب أو الأم أو أحد أخوتهم بأي نوع من أنواع الحساسية كالربو أو حمى القش أو التهاب الجلد العصبي.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تدليك الأطفال الرضع يقلل بكاءهم ويحل مشكلات النوم

أوضح إيرهارد هاكلير من الجمعية الألمانية للعناية بالبشرة وعلاج الحساسية بمدينة بون، أن العناية ببشرة الرضيع على نحو سليم يمكن أن تساعد في زيادة قدرة بشرته على مواجهة أية مؤثرات خارجية قد تسبب لها الالتهاب أو الحساسية.

Published On 27/5/2012
المياه وتلوثها بمادة الزرنيخ

تزيد مطهرات المياه من خطر الإصابة بالحساسية أكثر من الأطعمة بنسبة 80%، حسب ما ذكرت دراسة أميركية نشرت في دورية “أنالز أف أليرجي أزما إند إيمونولوجي” الطبية.

Published On 3/12/2012
epa02306843 The Soto family from San Diego enjoy their hamburger and bratwurst meal at the popular German run Crazee Burger restaurant in San Diego, California USA 28 August 2010. Former fine dining restaurateur Wolfang Peter Schlicht and his friend, business partner and head chef, Lothar Manz both from Germany, opened Crazee Burger which serves 30 varieties of hamburgers including exotic fare such as kangaroo, alligator, ostrich and antelope. Crazee Burger is a popular eating establishment and was voted Best Burger in San Diego by local media and has been featured on the Food Network Channel. Wolfgang who once ran over a dozen fine dining restaurants decided to open Crazee Burger in 2006 during the economic downturn and likes to refer to his Crazee Burger fare as 'recession food'. EPA/MIKE NELSON

حذرت دراسة من أن تناول الشباب والأطفال لوجبات الهامبورغر السريعة والبطاطس المقلية يمكن أن يزيد عندهم مخاطر الإصابة بأمراض الحساسية، لا سيما الربو. ويعتقد الباحثون بأن سبب ذلك هو المواد التي تحتوي عليها الوجبات السريعة، مثل الأحماض الدهنية المشبعة والمواد الحافظة.

Published On 28/1/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة