في الصيف.. الحمام الدافئ يحسن نوم الطفل

عادة ما يتسبب ارتفاع درجات الحرارة وسخونة الجو خلال فصل الصيف في عدم خلود الأطفال الرُضع إلى النوم بشكل جيد. وللتغلب على هذه المشكلة، توصي اختصاصية التمريض نيكول نورينبرغ الآباء بعمل حمام دافئ لطفلهم قبل النوم لمدة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة.

وتوضح نيكول -وهي عضو الرابطة الألمانية لممرضات الأطفال المستقلات- أن الكثيرين من الأطفال يشعرون بالراحة عندما يستحمون بمياه دافئة تقدر درجة حرارتها بما يقارب 32 درجة مئوية تقريبا، إذ يعمل اللعب في الماء داخل حوض الاستحمام على خفض درجة حرارة جسم الطفل، ومن ثم يُتيح له فرصة الاستمتاع بنوم أفضل.

وأكدت الخبيرة أن اختلاف إيقاع نوم الطفل خلال أيام الصيف الحارة يُعد أمرا طبيعيا للغاية، وعادة لا يمنع الطفل الذي يتمتع بصحة جيدة، من أخذ قسط النوم الذي يحتاجه وبالطريقة المناسبة له.

وتؤكد نيكول أنه من الممكن أن ينام الطفل لفترات قصيرة عدة مرات على مدار اليوم خلال أيام الصيف الحارة بدلا من أن ينام مرة واحدة لفترة طويلة خلال فترة الظهيرة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تنوعت الأخبار الطبية والعلمية التي تناولتها الصحافة البريطانية اليوم، فقد ذكرت إحداها بعض المضار التي يمكن أن تصيب الشخص أثناء النوم نتيجة تعرضه للإضاءة الساطعة المنبعثة من شاشات التلفاز أو الحواسيب وغيرها، وتناول خبر آخر دراسة بأن الأذكياء أكثر تركيزا.

حذر طبيب أميركي من أن النظر في شاشات الحواسيب والهواتف الذكية والتلفزيون خلال فترة المساء والتعرض للإضاءة الكهربائية يتسبب في نقص النوم، وهو ما يزيد من مخاطر التعرض لمشاكل صحية عدة منها البدانة والاكتئاب وأمراض القلب والسكتة الدماغية.

أظهرت دراسة كندية حديثة أن قدرة الأطفال على الاستمتاع بنوم هنيء طوال الليل مرتبطة بشكل كبير بالجينات التي يرثونها عن والديهم، فيما تحدد العوامل الخارجية قدرتهم على الخلود لقيلولة في النهار.

يستدعي فصل الصيف بما فيه من ارتفاع لدرجات الحرارة انتباه الأهل إلى لباس طفلهم وخاصة أثناء النوم. وذلك حتى لا يتعرق بشكل كبير أو ترتفع درجة حرارته مما قد يعرض صحته للخطر.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة