الرياضة تقي من الموت المفاجئ


أكدت الجمعية الألمانية لإعادة التأهيل والوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية أنه يُمكن الوقاية من 75% من حالات موت القلب المفاجئ من خلال ممارسة الرياضة.

وأوصت الجمعية -ومقرا كوبلنتس- مرضى القلب والأوعية الدموية بضرورة ممارسة إحدى رياضات قوة التحمل ثلاث مرات أسبوعياً لثلاثين دقيقة في كل مرة، لافتة إلى أن ركوب الدراجات والمشي والجري تأتي على رأس الرياضات المناسبة لهذا الغرض.

كما شددت على ضرورة أن يخضع مرضى القلب لفحص طبي أولا قبل البدء في ممارسة الرياضة للتحقق من أن جسمهم لائق طبيا وقادر على تحمل الجهد، إذ يمكن أن تؤدي الرياضة إلى وضع جهد كبير على القلب الضعيف مما قد يؤدي لمضاعفات خطيرة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أصدرت جمعية القلب الأميركية مؤخرا قائمة من سبع خطوات لتقليل احتمالات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية شملت عدم التدخين والنشاط البدني ومنع الوزن الزائد والمحافظة على مستويات الكولسترول الصحي والإبقاء على ضغط الدم منخفضا وتنظيم مستويات السكر في الدم وأخيرا الأكل الصحي.

19/3/2013

أكدت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين أن أسلوب حياة الإنسان في مرحلة الطفولة يؤثر بشكل كبير على صحة الجهاز القلبي الوعائي لديه في الكبر.

30/3/2013

أشارت دراسة بريطانية إلى أن أية زيادة بالوزن مضرة بالقلب، حتى لدى النساء النحيلات. إذ ترتبط بتضاعف معدل الإصابة بأمراض القلب والوفاة. فمع كل زيادة بمقدار خمس وحدات في مؤشر كتلة الجسم، يزداد خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 23%.

2/4/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة