ألمانيا تداهم مقر تجار الأدوية المغشوشة

قام المحققون الألمان بمداهمة مقار كبار تجار الأدوية في جميع أرجاء البلاد بحثا عن قائمين بعمليات غش تجاري في تصنيع الأدوية.

وقالت المتحدثة باسم الادعاء العام في شتوتغارت جنوب غرب البلاد إن السلطات قامت الثلاثاء الماضي بتفتيش أكثر من ثلاثين مقرا للشركات الكبرى المصنعة للأدوية، مؤكدة بذلك تقريرا لاتحاد الخدمات الصيدلية.

وتعلقت عمليات الغش بعقار "أوميبرازول" لعلاج آلام المعدة.

وذكرت المتحدثة أن الجناة المجهولين قاموا بطرح عبوات زائفة من العقار عبر تجار جملة.

وقالت مجموعة "راتسيوفارم" للأدوية بمدينة أولم، وهي المختصة بإنتاج العقار الأصلي "أوميبرازول" إن الغش أصاب منتجها من صنف عشرين وأربعين جراما بالعبوات المحتوية على مائة قرص والتي تحمل أرقاما تسويقية هي إي 008 وإي 018، مشيرة إلى أن عمليات الغش لا تمثل خطرا على الصحة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أدرجت نيجيريا 19 شركة هندية وصينية في مجال تصنيع وتجارة الأدوية في اللائحة السوداء، وقالت إنها مسؤولة عن تصدير أدوية وأطعمة مغشوشة للبلاد. ويقدر المسؤولون أكثر من 70% من الأدوية التي يجري تداولها في نيجيريا بأنها فاسدة.

27/5/2002

اتهمت حكومة جنوب أفريقيا تحالفا تتزعمه شركات أدوية ويضم نشطين في مكافحة الإيدز والكنائس، بمحاولة إجبارها على توزيع أدوية ضارة خاصة بمنع ارتداد مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز). ووصفت الحكومة هذه الأدوية بأنها غير فعالة وتخلف آثارا جانبية لا تقل سوءا عن المرض نفسه.

22/10/2001
المزيد من صحة
الأكثر قراءة