العلكة الخالية من السكر تعالج جفاف الفم

العلكة وتخفيف الوزن
undefinedأوصى طبيب الأنف والأذن والحنجرة الألماني يواخيم فيشمان الأشخاص الذين يعانون من جفاف الفم، بمص البونبون أو مضغ العلكة الخاليين من السكر، مؤكداً على أهمية تناول كميات وفيرة من المياه والاعتناء بنظافة الفم من أجل الحفاظ على سريان اللعاب داخل الفم بشكل سليم, ومن ثم تجنب الإصابة بجفاف الفم من الأساس.

وأشار فيشمان نائب رئيس الرابطة الألمانية لأطباء الأنف والأذن والحنجرة بمدينة نويمونستر إلى أن الإصابة بجفاف الفم بصورة مستمرة يمكن أن ترجع إلى تناول الأدوية, حيث تتسبب نوعيات معينة من أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم أو أدوية أمراض القلب أو أدوية الاكتئاب في الإصابة بجفاف الفم كأثر جانبي لتناولها.

وأضاف الطبيب الألماني أن الخضوع للعلاج الإشعاعي للسرطان أو الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية مثل متلازمة شوغن (تصيب الغدد اللعابية والدمعية)، يمكن أن تتسبب في اضطراب إفراز وسريان اللعاب بالفم مما يؤدي إلى جفافه.

ونظراً لأن عدم سريان اللعاب بالفم كما ينبغي يشكل بيئة مثالية لتكاثر البكتيريا التي قد تؤدي إلى التهاب الغشاء المخاطي المبطن للفم أو التهاب الغدد اللعابية فيه، أكد فيشمان على ضرورة استشارة الطبيب بمجرد الشعور بمثل هذه المتاعب كي يتم علاجها على نحو سليم، لافتاً إلى أن السيدات كبار السن يمثلن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بذلك.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تصميم فني الرجاء تصميم لعلكة جديدة تمضغ لأخذ الأنسولين بدل الحقن بالنسبة لمرضى السكري

أعلن صيدلي أميركي اكتشافه طريقة جديدة لإدخال مادة الأنسولين إلى الجسم عن طريق مضغ علكة بدل الأدوية الأخرى كالحقن والحبوب التي تؤخذ عن طريق الفم.

Published On 15/1/2009
النساء زائدات الوزن أقل تعرضا لسرطان الثدي قبل سن اليأس

ذكرت صحيفة بيبولز ديلي الصينية أن مضغ كمية كبيرة من العلكة التي تحتوى على مادة سوربتول وهي المادة السكرية البديلة التي تعتبر ملينة للأمعاء، ربما تسبب الإسهال المزمن الذي قد يفضي إلى خسارة كبيرة في الوزن، بحسب تحذير أطباء ألمانيين.

Published On 12/1/2008
التدخين والأدوية

علكة النيكوتين ورقعات الجلد التي يستخدمها ملايين المدخنين للإقلاع عن تلك العادة ليس لها فائدة دائمة، وربما يكون لها رد فعل معاكس في بعض الحالات. هذا ما توصلت إليه أدق وأحدث دراسة أجريت حتى الآن عن العلاج ببدائل النيكوتين.

Published On 13/1/2012
المزيد من صحة
الأكثر قراءة