ما هي خشونة المفاصل؟


خشونة المفاصل هي اسم شائع لمرض التهاب المفاصل العظمي، وهذا الاسم الشائع ليس علميا، وهو يصف في الحقيقة أحد أعراض التهاب المفاصل العظمي، وهو حدوث خشونة في سطح عظم المفصل نتيجة تآكل الطبقة الغضروفية التي تغطيه.

ويؤدي تآكل الغضروف إلى احتكاك عظام المفصل ببعضها ويقود إلى تخشينها، وعادة قد يشعر المصاب بطقطة أو قرقعة في المفصل عند تحريكه، كما قد يصاحبه شعور بالألم، وبعد فترة قد يواجه الشخص صعوبة في استعمال المفصل.

وتزيد البدانة مخاطر الإصابة بالتهاب المفاصل العظمي "خشونة المفاصل"، إذ تؤدي لزيادة الضغط الواقع على المفصل مثل الركبة والفخذ، مما يقود لتآكل الطبقة الغضروفية التي تحيط بالعظام. كما تزداد مخاطر المرض مع التقدم في العمر.

وللوقاية من خشونة المفاص ينصح الأطباء بالحفاظ على وزن صحي، وممارسة الرياضة بشكل آمن لا تؤدي لحدوث رضوض أو إصابات في المفاصل. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

مرض يصيب عملية التمثيل الغذائي (الأيض) في الجسم، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات حمض البوليك (اليوريك) في الجسم وتراكمه، ويقود إلى تجمعه في المفاصل وترسبه على شكل بلورات.

توصلت دراسة سويدية حديثة إلى أن النساء اللواتي يتناولن بشكل منتظم الأسماك الدهنية في نظامهن الغذائي يقل لديهن خطر الإصابة بالتهاب المفاصل، وهو أمر عُزي إلى احتوائها على الحمض الدهني (أوميغا 3) المكافح للالتهاب.

توصلت دراسة أميركية إلى أن النساء المسنّات اللواتي يسعين لعلاج مناسب لآلام المفاصل، لم “يجدن الجواب” في تناول الكالسيوم مع فيتامين “د” كما يوصف في العادة، إذ لم يؤد تناول هذه المكملات إلى تحسن أعراض التهاب المفاصل أو تراجع حدة آلامه.

رأى شاعر المقاومة اللبناني شوقي بزيع أن الشعر العربي يعاني ممّا يمكن تسميته بداء المفاصل، لأن الأمة عند المفاصل الحساسة كالثورات تلقي على الشعر مهمات جساما، فيضطر البعض لكتابة الشعارات الرنانة والمواعظ الخطابية ويقعون فيما أسماه أسر اللغة السهلة والمستهلكة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة