التطعيم ضد السعال الديكي ضروري قبل الحمل



شدد طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينغ على ضرورة أن تتلقى المرأة تطعيماضد السعال الديكي قبل الحمل، لأنها إذا أصيبت به خلال الحمل فقد يتخذ المرض لديها مسارا خطيرا يصل إلى حد الإصابة بالتهاب رئوي، مما يعرضها هي وجنينها لمخاطر جسيمة.

كما أكد ألبرينغ -وهو عضو الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء بمدينة ميونيخ- على ضرورة ألا يقتصر ذلك على الأم فقط، وإنما ينبغي على جميع أفراد الأسرة الموجودين في محيط الطفل الرضيع فحص حالة التطعيم لديهم أيضا، لأن انتقال عدوى السعال الديكي إلى الرضيع الذي لم يتلق التطعيم، يمكن أن يؤدي إلى توقف التنفس لديه ثم إلى موته.

وأردف الطبيب أنه ينبغي التقيد بالإرشادات السابقة حتى إذا تلقى الرضيع تطعيما ضد الإصابة بهذا المرض، إذ يتطلب التطعيم عدة أشهر حتى يوفر حماية تامة من العدوى. كما أن العدوى قد تنتقل من شخص مصاب ولم تظهر لديه أعراض المرض إلى غيره نظرا لأن فترة حضانة المرض تصل إلى 21 يوما.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

عاد مرض السعال الديكي للانتشار في الولايات المتحدة, وذلك في أعقاب التبليغ عن إصابة 24 عاملا في مصفاة للنفط جنوبي ولاية إلينوي, وطالب مسؤولو صحة أميركيون بالتأكد من تطعيم الرضع والأطفال حتى لا يصابوا بالعدوى من الكبار, سيما أن هذا المرض يشكل تهديدا لحياتهم.

11/1/2003

أعلنت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة أنها تنقل جوا وبرا إمدادات طبية إلى قرى نائية في شرق أفغانستان لمنع انتشار مرض السعال الديكي الذي يهدد حياة نحو 40 ألف طفل. وتقول الحكومة الأفغانية إن عدد المتوفين بسبب المرض فاق المائة حتى الآن.

5/1/2003

عادة ما تبدأ الإصابة بالسعال الديكي وكأنها إصابة بنزلة برد عادية، لكنها تتفاقم بعد ذلك لدرجة أن المريض يصبح غير قادر على التخلص منها. ويطلق على هذا المرض اسم “مرض المائة يوم”، بل قد يتخطى ذلك ويستمر لمدة تصل إلى ستة أشهر.

9/9/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة