في العمل.. كيف تقي نفسك من العدوى؟


يكثر انتشار الفيروسات والبكتيريا المسببة للعدوى خلال فصل الشتاء، ولا سيما في الأماكن المغلقة التي يكثر فيها الاختلاط مع الآخرين كأماكن العمل. وللوقاية من العدوى يوصي اختصاصيو الطب المهني لدى اتحاد هيئات الفحص الفني الألمانية بغسل اليدين بشكل متكرر للقضاء على الجراثيم التي تنتشر عبر المصافحة.

كما ينبغي تجنب الأماكن الضيقة قدر المستطاع، كالمصاعد مثلا، إذ يزداد فيها خطر الإصابة بالعدوى عبر الرذاذ، وفي حال استخدام أكثر من موظف لجهاز الحاسوب نفسه ينبغي على الموظف قبل بدء العمل مسح لوحة المفاتيح والفأرة بصفة منتظمة بواسطة مادة تعقيم.

ولتقوية جهاز المناعة ينبغي على الموظف الإكثار من الفيتامينات "أ" و"ج" و"هـ" والتي يمكن إمداد الجسم بها عن طريق تناول الفواكه الحمضية، مثل البرتقال واليوسفي، كما ينبغي أيضا المواظبة على الذهاب إلى الساونا خلال عطلات نهاية الأسبوع، إذ إنها تعمل على تقوية المناعة وتنشيط عملية التمثيل الغذائي في الجسم.

إضافة إلى ذلك، ينبغي على الموظف الإقلاع عن التدخين والخمر، لأنهما يتسببان في إضعاف جهاز المناعة، وبالتالي يعززان فرص الإصابة بالعدوى.

من ناحية أخرى، شددت الجمعية الألمانية للخدمات الصحية والرعاية الاجتماعية على ضرورة تهوية المكاتب بمعدل ثلاث مرات يوميا من خلال فتح النافذة والباب المقابل لها لمدة ثلاث إلى خمس دقائق في كل مرة، وذلك كي يسري تيار هوائي داخل المكتب، الأمر الذي يحد من فرص انتشار العدوى من ناحية، ويزيد من قدرة الموظف على التركيز من ناحية أخرى بفضل تجدد الأوكسجين.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

توفي أكثر من خمسين ألف شخص عام 2011 في مستشفيات ألمانيا جراء مرض “إنتان الدم” أو ما يعرف أيضا باسم “تسمم الدم”، والذي يحدث عادة جراء الإصابة بالتهابات الرئة أو انتقال العدوى به عقب العمليات الجراحية في المستشفيات.

حذرت الرابطة الألمانية لاختصاصيي الأمراض الجلدية من أن ثقب الجسد يُعد من إجراءات التجميل المحفوفة بالمخاطر الصحية، فكلما تم إجراء عملية الثقب في عمق أكبر داخل الجلد ازداد خطر التعرض للإصابة بالعدوى.

أكد طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينغ أنه ينبغي على النساء الحوامل قياس درجة حموضة المهبل لديهن بصورة منتظمة طوال فترة الحمل لاكتشاف الإصابة بأي عدوى مبكرا وعلاجها في الوقت المناسب.

طور علماء مضادا حيويا مشعا يعمل مثل كلب الشرطة المدرب الذي يتعقب المجرمين عن طريق حاسة الشم، إذ يتحرك هذا المضاد الحيوي في الجسم ويحدد أماكن العدوى البكتيرية التي يصعب تشخيصها وعلاجها بدون هذا المضاد الحيوي.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة