الرياضة تقاوم الروماتيزم


أكد المعهد الألماني للجودة والكفاءة الاقتصادية في القطاع الصحي أن الرياضة تعد سلاحا فعالا لمحاربة الروماتيزم، لأنها تساعد بشكل كبير على زيادة مرونة المفاصل وترفع من اللياقة البدنية لدى المريض.

ولهذا الغرض أوصى المعهد -الذي يتخذ من مدينة كولونيا مقرا له- بممارسة رياضات قوة التحمل كالمشي وركوب الدراجات والسباحة التي من شأنها تقوية عضلة القلب والرئة.

ولتحقيق الاستفادة القصوى، أوصى المعهد بممارسة إحدى هذه الرياضات بمعدل مرتين أو ثلاث أسبوعيا لمدة تتراوح بين 45 دقيقة وساعة كاملة، لافتا إلى أنه من المفيد أيضا رفع الأوزان الخفيفة التي تعمل على تقوية عضلات الذراع والساق والظهر.

وشدد المعهد على عدم ممارسة أي نوع من الرياضات بعد إجراء عمليات جراحية أو خلال نوبات المرض الشديدة، إلا بعد مراجعة اختصاصي العلاج الطبيعي أو العلاج الوظيفي لتحديد نوعية التمارين الرياضية المناسبة للحالة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

لا تقتصر الإصابة بمرض الروماتيزم الذي يعاني منه حوالي تسعة ملايين شخص بألمانيا على الكبار وحدهم، فهناك نحو أربعين ألفا من الأطفال والمراهقين مصابين بهذا المرض ونصفهم يعاني من التهاب المفاصل المزمن الذي قد يُؤدي إلى دمار المفاصل بشكل كلي.

نصحت البروفيسورة الألمانية إيريكا غرومنيكا مرضى الروماتيزم بالمواظبة على ممارسة الرياضة، لأنها بمثابة علاج للجسد والروح على حد سواء.

تستخدم بعض المستشفيات الألمانية الزنجبيل في علاج أمراض المعدة والأمعاء لتأثيراته المهدئة والمنشطة للدورة الدموية, وذلك بعدما نجح في المحافظة على مكانته العلاجية في الطب الصيني لمواجهة بدايات نزلات البرد والروماتيزم.

يحذر الخبراء من أن بعض الأدوية قد تتسبب في زيادة حساسية البشرة تجاه الضوء، مثل بعض أدوية الروماتيزم والقلب والسكري والأدوية النفسية. وتظهر أعراض هذه الحساسية عادة في صورة إصابة البشرة ببعض الاستجابات التحسسية، كالاحمرار مثلا أو تغيّر اللون.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة