إياك وتناول أدوية السعال قبل القيادة


حذر الخبير الألماني غيرهارد لاوب من أن تناول أنواع معينة من الأدوية يمكن أن يحد من القدرة على القيادة مثل أدوية السعال وبخاخات الزكام، مما قد يعرض السائق وركاب المركبة للخطر نتيجة زيادة مخاطر الحوادث.

وأوضح لاوب -وهو عضو الهيئة الفنية الألمانية لمراقبة الجودة بمدينة ميونيخ- أن أدوية السعال المحتوية على المادة الأفيونية المعروفة باسم "كودين" تصيب الإنسان بالنعاس وتضعف من قدرته على الاستجابة أثناء القيادة، مما قد يعرضه للخطر.

وأردف لاوب أن مادة الإفيدرين الموجودة في بخاخات علاج الزكام تتسبب أيضا في تعرض سائقي السيارات للخطر، لأنها تزيد من إفراز الأدرينالين الذي يعمل محفزا بالمخ، ومن ثم يمكن أن تؤدي إلى الإصابة باضطراب عام أو حدوث ردود فعل مبالغ فيها، لا سيما إذا ما تم تناولها بجرعات زائدة.

وأضاف الخبير أن الكثير من الأدوية التي يمكن شراؤها دون وصف الطبيب تتسبب أيضا في التأثير سلبا على القدرة على القيادة، لا سيما إذا ما تم تناول أكثر من دواء سويا.

ولتجنب كل هذه المخاطر أوصى لاوب سائقي السيارات بضرورة قراءة النشرة الدوائية الملحقة بعبوة الدواء على الدوام للاطلاع على الآثار الجانبية للمواد الفعالة المكون منها الدواء والمحتمل حدوثها عند تناوله، بالإضافة لاستشارة الطبيب دائما قبل شراء أو تناول أي علاج.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تشهد الطرقات كل يوم الكثير من الحوادث المرورية التي تتسبب في وفاة العديد من الأشخاص، وتعتبر خبرة المسعفين في مثل هذه المواقف مسألة حياة أو موت، وخاصة عند وقوع حوادث تصادم بالدراجات النارية، لأن تقديم الإسعافات الأولية للمصابين يتطلب دراية ومعرفة خاصتين.

حذرت جمعية سانت جون لإسعاف الحوادث من أن قلة تناول السوائل في ظل ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف يمكن أن يتسبب في الإصابة بالإغماء الحراري، موضحة أنه قد يظهر في صورة الإصابة بالصداع أو شعور عام بالوهن وأعراض أخرى.

أعلنت مؤسسة حمد الطبية عن إقامة مركز جراحة الحوادث والإصابات برنامجا لتدريب الكوادر الطبية غير المختصة في معالجة مرضى الحوادث والإصابات، وذلك لتعزيز قدرات المستشفيات العامة في مختلف أنحاء دولة قطر على تلبية الاحتياجات العلاجية لمصابي الحوادث من ذوي الإصابات غير الخطيرة.

يمكن أن تفقد أنواع معينة من الأدوية فاعليتها عند التعرض للسخونة الناتجة عن أشعة الشمس أثناء السفر بالسيارة، ولذلك تشدد الغرفة الاتحادية للصيادلة الألمان على ضرورة الاحتفاظ بالأدوية تحت المقعد الأمامي للسيارة أو في المكان المخصص للأمتعة لحمايتها من أشعة الشمس والسخونة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة