الحقيبة المدرسية قد تُصيب بآلام الظهر

حذرت المؤسسة الألمانية لعلاج روماتيزم الأطفال من خطورة الحقيبة المدرسية الثقيلة الوزن على صحة الأطفال, حيث أوضحت المؤسسة أن الحقيبة المدرسية الثقيلة يمكن أن تُصيب الطفل بآلام في الظهر.

وأكدت المؤسسة، التي تتخذ من مدينة غارميش بارتنكيرشن مقراً لها، ضرورة أن يراعي الآباء أن لا يزيد وزن الحقيبة المدرسية عن 10% من وزن الطفل.

وأوضحت المؤسسة الألمانية أن الطفل الذي يبلغ وزنه 30 كيلوغراماً على سبيل المثال ينبغي ألا يحمل حقيبة تزيد وزنها عن 3 كيلوغرامات، وإلا فإنها ستصبح ثقيلة عليه ومن الممكن أن تتسبب في إصابته بآلام في الظهر. 

كما أوصت المؤسسة بأن يحمل الأطفال الحقيبة المدرسية على كلا الكتفين حتى سن 13 عاماً على الأقل، وأن لا يحملوها على كتف واحد, لأنه بعد السن الثالثة عشر يصبح العمود الفقري مستقراً ويمكنه حمل ثقل على كتف واحد فقط.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

نجح باحثون في معرفة الجين المسبب لنوع شائع من آلام الظهر السفلي، وربما يساعد هذا الكشف الأطباء في التعرف على الأشخاص المؤهلين للتعرض للإصابة بهذا المرض. ويعتبر المرض واحداً من أكثر الأمراض ذات العلاقة بالجهاز العضلي والهيكل العظمي.

كشفت دراسة علمية أميركية أن خلاصة لحاء شجرة الصفصاف تعتبر علاجا فعالا لآلام أسفل الظهر كالعقاقير الدوائية التقليدية, وتسبب آثارا جانبية أقل. وأشار الباحثون إلى أن بالإمكان استخدام لحاء شجرة الصفصاف كدواء مضاد للالتهاب.

تساعد التمارين الرياضية لفترة قصيرة على التخلص من آلام الظهر الناجمة عن قيادة السيارات فترات طويلة. وتؤكد حركة “صحة الظهر” في مدينة سلزينغن شمالي ألمانيا أن التوقف والراحة كل ساعتين تمثل أفضل حماية ممكنة ضد حالات الشد العضلي.

وجدت دراسة أميركية جديدة أن تمارين اليوغا تخفف الألم المزمن في الجزء السفلي من الظهر، ولا تقتصر فوائد هذه التمارين على تقوية عضلات الظهر فقط، بل تشمل عضلات البطن وتخفف الضغط على العمود الفقري.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة