زيت الزيتون يقلل الوفاة بأمراض القلب


توصلت دراسة جديدة إلى أن ملعقتين من زيت الزيتون يومياً تقللان من خطر الوفاة بأمراض القلب. وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن الدراسة التي اعتمدت على النظام الغذائي لقرابة 41 ألف راشد شملهم التحقيق في الاستشراف الأوروبي للسرطان والتغذية، الذي بدأ قبل عشرين عاماً، وجدت أن ملعقتي طعام فقط من زيت الزيتون تخفض خطر الموت بأمراض القلب إلى النصف تقريباً.

أما ما يقارب ملعقة طعام واحدة فهي تخفّض الخطر بقرابة 28%. ولم تجد الدراسة أن لزيت الزيتون أي أثر في تقليص خطر الوفاة بالسرطان.

وقال الطبيب شارلو نايت إن هذه النتائج مهمّة جداً، وهذا تأكيد على أن زيت الزيتون جيّد للقلب.

وزيت الزيتون غني بالدهون الأحادية غير المشبعة الصحيّة ومركبات البوليفينول التي يمكن أن تكافح الالتهابات في الجسم, وربّما تخفض خطر الإصابة بالجلطات.

وتبّين في الدراسة التي تابعت المشاركين فيها لأكثر من 13 عاماً أن ألفي شخص فقط توفوا، بينهم 956 من السرطان، و416 من أمراض القلب.

وتبيّن أن الذين توفوا بأمراض القلب هم الأقل استهلاكاً لزيت الزيتون.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

أظهرت دراسة طبية إسبانية جديدة أن البوليفينولات -مضادات الأكسدة المركبة الموجودة بوفرة في زيت الزيتون- قد تمنع العدوى ببكتيريا هليكوباكتر بايلوري Helicobacter pylori المتسببة في ملايين الإصابات سنويا بالتهاب المعدة والقرحة الهضمية.

كشف باحثون من البرتغال عن أحد أسرار منافع زيت الزيتون في الوقاية من الإصابة بأمراض القلب، بعد أن أشارت دراسة أجروها مؤخرا إلى دور واحد من المكونات الهامة لهذا الزيت في منع تعرض خلايا الدم للتلف.

أكدت دراسة إسبانية حديثة أن لزيت الزيتون فوائد متعددة أهمها حماية القلب من الجلطات وتخفيض مستويات الكوليستيرول. وقالت الدراسة إن سر تمتع زيت الزيتون بهذه الفوائد هو احتواؤه على مركب الفينول المضاد للأكسدة والالتهابات ومنع تجلط الدم.

توصلت دراسة إسبانية جديدة إلى أن الحمية المتوسطية مع زيت الزيتون البكر، تغيّر الطريقة التي تعمل بها المورثات (الجينات) ذات الصلة بحدوث تصلب الشرايين.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة