التبرع بالدم يخفض الضغط والكولسترول

epa02779306 A Chinese man donates blood at a blood-donation station on the 8th World Blood Donor Day in the city of Qingdao, eastern China's Shandong province, 14 June 2011. The theme for World Blood Donor Day 2011 is, 'More blood. More life.' The theme reinforces the urgent need for more people all over
undefined

ذكرت دراسات متعددة أن التبرع بالدم بشكل منتظم يساعد في خفض ضغط الدم، ومعدلات الكولسترول، وخطر الإصابة بأمراض السرطان، وبالأزمة القلبية والسكتة الدماغية، كما يسهم بعلاج التهاب القولون التقرحي.

وأجرى باحثون من جامعة إيمانيول في برلين دراسة على 60 شخصا يعانون من مرض السمنة، قسموهم إلى مجموعتين، حيث عمدوا إلى سحب الكمية عينها من الدم التي تسحب لدى التبرع بالدم وتعادل 450 مليلترا من المجموعة الأولى، ولمرتين أسبوعيا على مدى 6 أسابيع، في حين أن المجموعة الثانية لم يسحبوا دماء منها.

وقال البروفسور أندرياس مايكلسون إن ضغط دم المجموعة الأولى انخفض بمعدل 18 مليمترا زئبقيا، أي ما يساوي نصف المعدل الذي يحصل عادة جراء الدواء، في حين انخفض ضغط دم المجموعة الثانية 1 مليمتر زئبق فقط.

كما أظهرت دراسات أخرى أن سحب الدم بطريقة منتظمة من مرضى السكري يساعدهم في السيطرة على معدلات السكر في دمهم.

واعتبر مايكلسون أن "سبب إفادتنا من سحب الدم هو من جراء انخفاض معدلات الحديد بالجسم لدى التبرع بالدم".

وأوضح أن الحديد أساسي للجسم، غير أن المعدلات المرتفعة منه تضر بالخلايا، وتزيد خطر الإصابة بالالتهابات.

من جهته، قال الاختصاصي بأمراض بالدم من مستشفى المحاربين القدماء في فيرمونت الأميركية، ليو زاكارسكي، أن تناول اللحم الأحمر هو السبب الأرجح لارتفاع معدلات الحديد في الجسم.

وأوضح زاكارسكي أننا نتناول كميات إضافية من اللحوم الحمراء يوميا، ما يؤدي إلى تراكمها متسببة بالتالي بالأمراض الوعائية الدموية وبالسرطان.

وأشار إلى أن الخلايا الحمراء تحتوي على معدلات كبيرة من الحديد، ما يعني أن إزالتها يساعد في خفض هذه المعدلات في الجسم.

وأجرى زاكارسكي دراسة على أكثر من 1000 شخص يبلغ معدل عمرهم 67 عاما، ويعانون من مشاكل في شرايين القلب، وقسموا إلى مجموعتين، حيث سحب الدم من المجموعة الأولى كل 6 أشهر، في حين لم يسحب من المجموعة الثانية أي دم.

واستنتج أن خطر الإصابة بأزمة قلبية وبالسكتة الدماغية انخفض بشكل كبير لدى المجموعة الأولى.

وذكرت دراسة أخرى نشرت في دورية (جورنال أوف ذا ناشونال كانسر إنستيتوت) الطبية على المجموعة عينها من الأشخاص أن سحب الدم يساعد في خفض خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 37%.

كما أشارت دراسات سابقة إلى أن المتبرعين الدوريين بالدم تنخفض لديهم معدلات الكولسترول وخطر الإصابة بمشاكل القلب والسكتة الدماغية، والتهاب القولون التقرحي.

يذكر أن التهاب القولون التقرحي هو نوع من أنواع أمراض الأمعاء الالتهابية، وهو مرض مزمن يتميز بالتهاب غير متواصل للطبقة السطحية من الغشاء المخاطي للقولون مع تشكل تقرحات في هذه الطبقة.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

التغذية الخاطئة وقلة الحركة يزيدان خطر الإصابة بسرطان الثدي

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء من أن التغذية المخطئة وقلة النشاط البدني يزيدان خطر احتمال الإصابة بسرطان الثدي, وعرضت نصائح للوقاية منه.

Published On 6/11/2012
البدناء النشطون يعيشون أطول من النحفاء الكسالى

خلصت دراسة حديثة إلى أن قليلا من الوزن الزائد ليس في حد ذاته هو المشكلة, وإنما المشكلة تكمن في عدم الحركة. وكشفت الدراسة أن ذوي الوزن العادي الذين لا يتحركون يموتون مبكرا عن البدن الذين يتحركون.

Published On 7/11/2012
النوم عوض العقاقير المنشطة للتغلب على ضغوطات الامتحانات

نشرت صحيفة نيويورك تايمز اليوم تقريرا كتبه أستاذ علم النفس الطبي بجامعة لودفيغ ماكسيميلانس بميونيخ البروفيسور تل رويننبيرغ قال فيه إن هناك خمس أساطير شائعة حول النوم في معظم الثقافات.

Published On 23/11/2012
A Skopje neglected girl is feeding her little brother at a daily shelter for neglected kids, in Skopje, Macedonia, 27 December 2007. In the shelter the children will be provided with care, food and a warm place to stay. The center can take a maximum of 30 children for one day. The official number of neglected children in Skopje lies between 1,500 - 2,000 children, whereas the statistics of non governmental organizations (NGOs) estimate that about 10,000 neglected children live in Macedonia. Nevertheless only two state's and two NGO's shelters exist in Macedonia. EPA/GEORGI LICOVSKI

فند علماء الاعتقاد السائد بأن قلة الطعام مميتة، ووجدوا أن المعاناة من الجوع من وقت لآخر هي الطريق للعيش فترة أطول.

Published On 23/11/2012
المزيد من اكتشافات واختراعات
الأكثر قراءة