بعوض يحد من حمى الضنك

 
أفادت دراسة علمية أميركية بريطانية بأنه بإمكان بعوض معدل وراثيا الحد من انتشار حمى الضنك.
 
ويسعى العلماء بأن يصبح هذا البعوض، الذي لا يمكنه الطيران، أن يصبح بديلا غير مضر للمبيدات الحشرية الكيميائية.
 
وعدل العلماء هذا البعوض وراثيا لإنتاج إناث غير قادرة على الطيران قائلين إن انتشاره قد يكبح البعوض الأصلي الذي ينشر المرض في الفترة من ستة إلى تسعة أشهر.
 
وقال الباحث أنطوني جيمس من جامعة كاليفورنيا في تصريح صحفي "هذا قد يكون الأول في موجة جديدة من المنتجات التي يمكن أن تحل محل المبيدات الحشرية".
 
ولا يوجد لقاح أو علاج لحمى الضنك، التي تنتشر في المناطق المدارية خاصة في آسيا وغرب المحيط الهادي.
 
ويسبب هذا المرض الذي ينتشر من خلال التعرض للدغ إناث البعوض المصابة، أعراضا تشبه تلك المصاحبة للإنفلونزا، يمكنها أن تسبب وفيات.
 
وتفيد منظمة الصحة العالمية بأن هناك حوالي 50 مليون حالة من حمى الضنك سنويا، وأشارت إلى أن حوالي 2.5 مليار شخص يتعرضون لخطر الإصابة معظمهم في أفريقيا وجنوب شرق آسيا.
المصدر : رويترز