أول وفاة بانفلونزا الخنازير بالكويت

ممثلة وزارة الصحة الكويتية تتحدث أمام المراسلين (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الصحة الكويتية عن أول حالة وفاة جراء الإصابة بفيروس إتش1 إن1 المسبب لأنفلونزا الخنازير حيث لقي مواطن في العشرين من عمره حتفه بعد معاناة شديدة من التهاب رئوي.

وكان الشاب مكث في المستشفى لعدة أيام وفقا لوزارة الصحة التي لم تعلن عن كيفية إصابته.

يذكر أن أكثر من تسعمائة شخص أصيبوا بفيروس إنفلونزا الخنازير في الكويت، غير أن معظمهم خضعوا للعلاج وغادروا المستشفى.

وفي هذا الإطار أيضا أعلنت منظمة الصحة العالمية أن زهاء 1977 قضوا من جراء الإصابة بهذا الوباء منذ ظهوره أول مرة في أبريل/نيسان الماضي.

وكانت الصحة العالمية قد سجلت 1462 حالة وفاة الأسبوع الماضي، وقالت إن الوباء انتشر في أكثر من 170 دولة، أكثر حالات الوفاة كانت في شمال وجنوب أميركا (1579) ثم 106 حالات في منطقة جنوب شرق آسيا، و53 في أوروبا.

وبالإجمال، فقد تم تبليغ منظمة الصحة العالمية بـ182 ألفا و166 إصابة مؤكدة مخبريا بإنفلونزا الخنازير.

وفاة باليمن

كل دولة صاحبة القرار في تمديد صلاحية العقار المعالج لفيروس إنفلونزا الخنازير
(الفرنسية-أرشيف)
وكانت اليمن أعلنت اليوم أيضا عن أول حالة وفاة بفيروس إتش1 إن1 بعد تسجيلها 16 إصابة بالفيروس حتى الآن.

ومن جهتها ذكرت منظمة الصحة العالمية أن السلطات المعنية بالصحة في كل دول العالم هي صاحبة القرار بشأن تحديد فترة الصلاحية المناسبة لعقار تاميفلو المضاد لفيروس الإنفلونزا.

وقد جاء ذلك عقب توصية من روش المنتجة للعقار الذي يعرف أيضا باسم أوسلتاميفير بتمديد فترة الصلاحية، بعد أن كشفت أخيرا عن أدلة علمية تفيد بأن صلاحية العقار قد تدوم فترة أطول مما كان متوقعا.

المصدر : وكالات