ازدياد الإصابة بإنفلونزا الخنازير

مركز لتوزيع الأدوية المضادة للإنفلونزا في أحد أحياء لندن (الفرنسية)

سجلت السلطات الصحية الأوروبية ارتفاعا ملحوظا في عدد حالات الإصابة بفيروس إنفلونزا الخنازير لاسيما في ألمانيا وبريطانيا، في الوقت الذي أعلنت كولومبيا وأستراليا عن حالتي وفاة جديدتين بسبب المرض.

فقد أعلن المركز الأوروبي للوقاية والسيطرة على الأمراض ما يزيد على 1600 إصابة جديدة بفيروس "أتش 1 أن 1" المسبب لإنفلونزا الخنازير في غضون 24 ساعة، ليصل العدد الإجمالي للإصابات على مستوى أوروبا 19 ألف حالة وعلى مستوى العالم نحو 132 ألف حالة.

وكانت أسرع معدلات انتشار للمرض في ألمانيا حيث أعلن معهد روبرت كوخ بالعاصمة برلين أمس الخميس تسجيل نحو ستمائة إصابة جديدة في غضون يوم واحد، معظمها لأشخاص قادمين من رحلات من الخارج وتحديدا من إسبانيا، ليصل العدد الإجمالي التي سجلها المعهد المذكور حتى الآن 2500 حالة.

قال رئيس معهد روبرت كوخ، يورج هاكر، في تصريح الخميس إنه سيتم توفير الأمصال الكافية بحلول الخريف المقبل مشيرا إلى الخطط الرامية لتطعيم نحو 30% من السكان لاسيما العاملين في القطاع الطبي أو المسؤولين عن الحفاظ على الأمن العام، وكذلك الحوامل ومرضى السكري والبدناء والأشخاص الأكثر عرضة للمخاطر.

 تجهيز صناديق من عقار تاميفلو لشحنها إلى عدد من دول العالم (الفرنسية-أرشيف) 
هلع بريطاني
وعلى الرغم من العدد الكبير للإصابات المسجلة في ألمانيا، لا تزال المملكة المتحدة أكثر الدول في أوروبا من حيث عدد الإصابات بالفيروس حيث سجلت السلطات المختصة خلال الأسبوع الفائت أكثر من 11 ألفا ومائة إصابة، بينها ثلاثون حالة وفاة 26 منها في بريطانيا والباقي في أسكتلندا وفقا لسجلات وزارة الصحة.

وقد تسبب الإعلان عن ارتفاع عدد الإصابات المسجلة في بريطانيا إلى حالة من القلق الشعبي، مما تسبب بإغلاق موقع إلكتروني وخط هاتفي ساخن خصصته وزارة الحصة لمعالجة المرض بعد أن قام أكثر من مليون شخص بمحاولة الدخول عليه بعد ساعات من إطلاقه أمس الخميس.

وكانت الحكومة قد خصصت الموقع المذكور لتلقي التعليمات الخاصة والكشف عن أعراض الإصابة، ووصف العلاج دون زيارة الطبيب أو المستشفى.

حالات الوفاة
يشار إلى أن السجلات الطبية الرسمية البريطانية ذكرت أن 16% من حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بالمرض كانت لأشخاص لا يعانون من مرض آخر، بينما كانت 17% من حالات الوفاة المسجلة لأشخاص يعانون من مشاكل صحية لا علاقة لها بإنفلونزا الخنازير مثل السكري وارتفاع ضغط الدم.

ولمعالجة هذا الوضع، تواصل لجنة الطوارئ التابعة لمكتب رئيس الوزراء والتي شكتها الحكومة من خبراء في وزارة الصحة ومسؤولين من وزارات أخرى اجتماعاتها وسط توقعات بتراجع معدلات الإصابة خلال فترة الصيف مع إغلاق المدارس، لكن مع التحذير باحتمال ارتفاع معدل الإصابة بحلول فصل الخريف.

أستراليا وكولومبيا
وفي ولاية جنوب أستراليا، أعلنت السلطات الصحية الجمعة عن وفاة فتاة في الـ12 من العمر بسبب إنفلونزا الخنازير، مما يرفع عدد الضحايا في هذه المنطقة إلى خمسة أشخاص، في حين بلغ عدد الإصابات الكلي في هذه الولاية 1722 حالة.

كما أعلنت كولومبيا الخميس تسجيل تاسع حالة وفاة بإنفلونزا الخنازير وهي لامرأة كانت قد نقلت إلى المستشفى قبل عشرة أيام للاشتباه بإصابتها بالفيروس، بينما بلغ عدد الإصابات المؤكدة منذ انتشار المرض في الثالث من مايو/ أيار الماضي 245 حالة، ولا تزال 79 حالة جديدة قيد الفحوص المخبرية.

وفي بيان صدر الجمعة، قالت منظمة الصحة العالمية إن وباء إنفلونزا الخنازير انتشر في 160 دولة حتى الآن دون اكتشاف أي تغير يذكر على تصرف أو طبيعة الفيروس، مؤكدة أن الدفعة الأولى من اللقاحات المضادة ستكون جاهزة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية بحلول الخريف المقبل.

المصدر : وكالات,الصحافة البريطانية