10% من المغاربيين مصابون بالسكري 2

كشف أطباء مغاربة أن 10% من سكان دول المغرب العربي الخمس، الجزائر وتونس والمغرب وليبيا وموريتانيا، مصابون بداء السكري 2.
 
ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية الحكومية عن مختصين قولهم في ملتقى الاتحادية المغاربية لأمراض الغدد وداء السكري المنعقد حاليا بالجزائر بمشاركة 600 طبيب، قولهم إن 10% من سكان المغرب العربي البالغين 30 عاما فما فوق مصابون بداء السكري 2.
 
ووصف الأمين العام للجمعية الجزائرية لداء السكري الدكتور عبد العزيز داود داء السكري 2 بالخطير جدا لأنه يتسبب في وفاة ما بين 60% و70% من المصابين بهذا الداء نتيجة تعرضهم للإصابة بأمراض القلب والشرايين، مشيرا إلى أن المصابين بداء السكري 1 يؤدي بهم إلى العجز الكلوي وفقدان البصر.
 
السمنة والسكري
من جانبه، قال رئيس الجمعية التونسية لأمراض الغدد الدكتور العربي شايب إن شعوب المغرب العربي تعاني من ارتفاع معدل الإصابة بالسمنة المتسببة في الإصابة بداء السكري، عازيا ذلك إلى التغيرات الغذائية التي طرأت على عادات هذه المجتمعات.
 
وأشار إلى أن من بين أسباب الإصابة بداء السكري عدم ممارسة الرياضة والإرهاق والتدخين.
 
من جهتها قالت رئيسة الجمعية المغربية لأمراض الغدد وداء السكري والتغذية الدكتورة فاطمة مروان إن منظمة الصحة العالمية دقّت ناقوس الخطر بشأن انتشار داء السكري في العالم، حيث بلغ عدد المصابين حاليا 370 مليون مصاب.
 
وأشارت إلى أن أن النسبة الكبيرة موجودة في الدول السائرة في طريق النمو.
المصدر : يو بي آي