عـاجـل: السلطة المحلية بمحافظة شبوة تعلن فرض حظر التجوال داخل مدينة عتق حتى صباح الغد

طوارئ بأميركا بسبب إنفلونزا الخنازير

المئات يصطفون للحصول على مصل إنفلونزا الخنازير بولاية كاليفورنيا (الفرنسية)

وقع الرئيس الأميركي باراك أوباما بيانا يعلن فيه حالة طوارئ قومية لمواجهة فيروس "أتش1 أن1" المعروف بـإنفلونزا الخنازير، في حين ذكرت منظمة الصحة العالمية أن عدد المصابين بالمرض بلغ نحو 515 ألف مصاب توفي منهم نحو خمسة آلاف.
 
وقال البيت الأبيض اليوم إن الرئيس وقع أمس إعلانا بهذا الصدد يهدف إلى تعزيز قدرة المنشآت العلاجية الأميركية على التعامل مع تزايد أعداد المصابين بالفيروس بشكل يسمح بالتغاضي عن معايير اتحادية معينة عند التعامل مع كل حالة، وذلك إذا لزم الأمر.

وكان مسؤول كبير عن الصحة في الولايات المتحدة قال أمس إن هذا الفيروس  أصبح منتشرا في 46 من الولايات الأميركية الخمسين ومات بسبب المرض ألف شخص يمثلون خمُس حصيلة الوفيات بالمرض في العالم، كما بلغ عدد الذين تلقوا العلاج منه في المستشفيات أكثر من 20 ألفا. وهو مستوى يضاهي ذروة انتشار مواسم الإنفلونزا العادية لكنه جاء مبكرا بشكل كبير مع توقعات بحدوث موجات عدوى أخرى.
 
وقال مدير المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الدكتور توماس فريدين، إن هذا الفيروس يؤدي إلى اعتلال البالغين الصغار والأطفال خلافا للإنفلونزا الموسمية التي عادة ما تضر -بشكل أكثر قسوة- الأشخاص
الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما.
 
حصيلة الضحايا
وجاء ذلك في حين أوضح بيان صدر أمس عن منظمة الصحة العالمية ونشر اليوم أن عدد المصابين بفيروس أتش1 أن1 زاد عن 414945 مصاباً، توفي منهم ما لا يقل عن 4999.
 
وتحدث البيان عن أكثر من 13 ألف إصابة و75 وفاة في أفريقيا، وأكثر من 160 ألف إصابة مع 3539 وفاة في الأميركيتين، و63 ألف إصابة و261 وفاة في أوروبا، وأكثر من 41 ألف إصابة و573 وفاة في جنوب شرق آسيا، ونحو 14 ألف إصابة و96 وفاة في الشرق الأوسط.
 
لكن منظمة الصحة العالمية أشارت إلى أنه "نظرا لتوقف دول كثيرة عن إحصاء الحالات الفردية وخاصة مرضى الحالات المتوسطة، فإن الإحصاء يكون أقل كثيرا من العدد الفعلي للحالات التي حدثت".
 
يذكر أن السعودية أعلنت اليوم إغلاق مدرسة بمنطقة القصيم بعد وفاة أحد طلابها بسبب إنفلونزا الخنازير، كما أعلنت الصين وفاة طفل في السابعة من عمره للسبب نفسه.
المصدر : وكالات