وفاة جديدة بإنفلونزا الطيور بفيتنام وحالتا إصابة بمصر والصين

آسيا باتت الأكثر تعرضا للإصابة بالمرض (الفرنسية-أرشيف) 

أعلن في فيتنام عن حالة وفاة جديدة بمرض إنفلونزا الطيور هي الرابعة منذ مطلع العام الحالي, وذلك وسط تحذيرات ومخاوف رسمية من انتشار أوسع للفيروس.

وقالت إدارة الطب الوقائي في وزارة الصحة الفيتنامية إن الضحية الجديدة هي امرأة تبلغ من العمر 23 عاما توفيت في مستشفى هانوي بعد إصابتها بالمرض, مشيرة إلى أنها الوفاة رقم 51 في البلاد منذ ظهور المرض عام 2003.

كما كشف الأطباء عن إصابة طفل عمره سبع سنوات من إقليم هاي دونغ الشمالي, حيث ما زال يعالج بالمستشفى.

في هذه الأثناء حذرت إدارة الطب الوقائي من مخاطر انتشار فيروس "إتش5 إن1" المسبب للمرض على نطاق أوسع, وقالت إن الخطر لا يزال قائما.

وكشفت السلطات الفيتنامية أيضا عن نفوق أعداد كبيرة من الدجاج في شمال هانوي أيضا من بين سبعة أقاليم تفشى بها المرض منذ بداية العام الحالي, حيث تم التخلص من آلاف الطيور.

إجراءات الوقاية لم تصل إلى مرحلة المنع الكامل لانتشار المرض (رويترز-أرشيف)
من جهة ثانية وفي مصر أظهرت الاختبارات إصابة طفلة مصرية من محافظة المنيا عمرها أربع سنوات بمرض إنفلونزا الطيور لتصبح الإصابة البشرية المؤكدة.

وتوفيت أربع نساء مصريات بالمرض في ديسمبر/كانون الأول الماضي وأنهت وفاتهن توقفا استمر خمسة أشهر لحالات الإصابة البشرية بالمرض في مصر ورفعت إلى 19 إجمالي عدد المصريين الذين توفوا بالمرض منذ أوائل عام 2006.

ويعتمد حوالي خمسة ملايين من الأسر في مصر على الدواجن كمصدر رئيسي للغذاء والدخل, فيما تقول الحكومة إن هذا يجعل من الصعب القضاء على المرض رغم برنامج واسع النطاق لتطعيم الدواجن.

على صعيد ثالث وفي الصين أعلن عن بؤرة جديدة لإنفلونزا الطيور بين الدواجن في إقليم جويزو جنوبي غربي البلاد في نفس اليوم الذي توفيت فيه امرأة بالمرض في الجنوب.

ونقلت وكالة أنباء شينخوا عن وزارة الزراعة القول إن ظهور بؤرة لإنفلونزا الطيور بين الدواجن وهي الأولى التي يجرى رصدها منذ 17 فبراير/شباط في مدينة زوني أدى إلى نفوق ثلاثة آلاف و993 طائرا وإعدام أكثر من 238 ألفا.

كما أعلنت الصين منذ مطلع العام الحالي عن ثلاث وفيات بشرية مؤكدة بإنفلونزا الطيور.

يشار إلى أن هذا المرض تسبب بوفاة أكثر من 230 شخصا حول العالم منذ عام 2003 وأعلنت حالات إصابة بشرية في بضع دول في أفريقيا وآسيا إضافة إلى تركيا وأذربيجان.

ويخشى الخبراء من تحور الفيروس ليصبح قادرا على الانتقال بسهولة بين البشر بما يهدد بوباء قد يقتل الملايين في مختلف أنحاء العالم.

المصدر : وكالات

المزيد من أمراض وأوبئة
الأكثر قراءة