الصحة العالمية تسجل 2100 حالة كوليرا في العراق

عراقية مصابة بالكوليرا في مستشفى بالسليمانية شمال بغداد (الفرنسية)
قالت منظمة الصحة العالمية إن أكثر من 2100 شخص في العراق أصيبوا بمرض الكوليرا الذي ينتشر في أنحاء البلاد.

ووفقا للمنظمة التابعة للأمم المتحدة فإنه مع زيادة حالات الإصابة بالكوليرا التي أكدتها المختبرات عن 1500 يوم الجمعة الماضي لا يزال عدد الوفيات المعروف يقف عند 11 شخصا.

وقالت المنظمة في آخر إصدارتها إن نسبة عدد الوفيات مقارنة مع مجمل عدد الإصابات بلغت 0.52% وظلت منخفضة طوال فترة ظهور المرض، مع أن الكوليرا مستمرة في الانتشار في أنحاء العراق، وتفشي المرض في مناطق لم تسجل إصابات حاليا يظل احتمالا كبيرا.

ووفقا لأرقام السلطات العراقية أصيب أكثر من 30 ألف شخص بالإسهال الحاد في الشهر المنصرم معظمهم في المحافظات الشمالية وثبت في الاختبارات إصابة 2116 منهم بالكوليرا.

وتأكدت السبت حالة إصابة بالكوليرا في جنوب العراق قرب البصرة، وهي الأولى في المنطقة في أعقاب أول حالة تكتشف في بغداد.

ويتسم مرض الكوليرا في أقوى أشكاله بظهور إسهال حاد مفاجئ يمكن أن يسبب الوفاة نتيجة الجفاف والفشل الكلوي خلال ساعات.

وينتشر هذا المرض الفيروسي أساسا من خلال المياه والأغذية الملوثة، وحوالي 75% من الأشخاص الذين يصابون بعدوى الكوليرا لا تظهر عليهم أي أعراض، لكن الفيروس المسبب للمرض يبقى في فضلاتهم لمدة تصل إلى أسبوعين.

المصدر : رويترز