لاوس تعلن أول إصابة بشرية بإنفلونزا الطيور

الفيروس ظهر بمزرعة للدواجن في ضواحي عاصمة لاوس (الفرنسية -أرشيف)
أكدت جمهورية لاوس الديمقراطية الشعبية الواقعة جنوب شرقي آسيا رسميا أول إصابة بشرية فيها بإنفلونزا الطيور، حسب بيان صحفي مشترك أصدرته الحكومة ومنظمة الصحة العالمية.

وجاء الاشتباه في الإصابة البشرية بعد اكتشاف بؤرة لفيروس "H5N1" بمزرعة للدواجن في ضاحية سريراتانا بالعاصمة فينتيان في وقت سابق من فبراير/شباط.

وأصيبت بالفيروس فتاة بالخامسة عشرة تعمل بالمزرعة المذكورة، وأكد مختبران في تايلند أن نتيجة التحاليل التي أجريت لها جاءت إيجابية وأبلغا وزارة الصحة.

وتتلقى الفتاة المصابة العلاج في مستشفى بتايلند نقلت إليه قبل أربعة أيام، بعد أن كانت أدخلت أولا مستشفى بعاصمة لاوس يوم 15 من الجاري.

وأشاد بيان للصحة العالمية باستجابة لاوس "الفعالة" تجاه أول حالة بشرية لإنفلوزا الطيور بالبلاد، كما ثمن اهتمام حكومة تايلند نظرا "للتعاون النموذجي الذي أبدته عبر الحدود".

يُذكر أن فيروس إنفلونزا الطيور تسبب في مقتل 167 شخصا -معظمهم بآسيا- منذ أن بدأ في اجتياح مزارع الدواجن بهذه القارة عام 2003.

ويخشى خبراء الصحة العامة أن يتحول الفيروس إلى سلالة يمكن أن تنتقل بسهولة بين البشر، وربما تتسع لتصبح وباء عالميا يفتك بالملايين.

المصدر : وكالات