أطباء القلب في أوروبا يخطئون في إرشاد مرضاهم

كشفت دراسة طبية عن أن العديد من مرضى القلب في أوروبا لا يحصلون على علاج جيد جراء عدم تتبع الأطباء للخطوط الإرشادية في تقديم العلاج.

وقال باحثون بعد تحليل كيفية علاج الأطباء لـ1410 من مرضى القلب في ست دول أوروبية أن 60% فقط تلقوا العلاج الموصى به لحالتهم.

وبينت نتائج الدراسة أن نسبة كبيرة من المرضى لا يتلقون أفضل علاج ممكن لحالاتهم وأنهم يعانون أعراض تدهور وقد يصل الأمر إلى الموت نتيجة لذلك.

وأفادت الدراسة بأن المرضى الذين وصف لهم العلاج حسب الإرشادات استجابوا بشكل أفضل وأن عددا أقل منهم أدخل المستشفى بسبب مضاعفات في القلب.

وأشارت الدراسة إلى أن في 74% من الحالات التزم الأطباء بالإرشادات الخاصة بالتشخيص ولكن كانت هناك اختلافات كبيرة في اتباع الإرشادات الخاصة بوصف العلاج الصحيح.

كما أوضحت أن الدواء المثبط لهرمون يرفع ضغط الدم أعطي لنحو 85% من المرضى الذين احتاجوا إليه، لكن مثبطات بيتا لم توصف إلا في 58% من الحالات التي كانت تتطلب هذه الأدوية.

يذكر أن الجمعية الأوروبية لأمراض القلب تصدر إرشادات بشأن استخدام أكثر أدوية علاج القلب شيوعا.

المصدر : رويترز