علماء يتوصلون لأسباب فتك إنفلونزا الطيور بالبالغين

العلماء والأطباء كثفوا جهودهم لمحاصرة المرض قبل أن يفتك بحياة الملايين (الفرنسية)

يعتقد علماء في هونغ كونغ أنهم ربما توصلوا لمعرفة لماذا تقتل سلالة فيروس (H5N1) المسبب لمرض إنفلونزا الطيور عددا كبيرا من البالغين.

وقال هؤلاء العلماء إن سلالة (H5N1) تؤدي على ما يبدو إلى عاصفة من المواد الكيماوية الخاصة بجهاز المناعة التي تسيطر على المريض، حيث أنها تؤدي إلى اندفاع بروتينات تعرف باسم سايتوكين إلى نسيج الرئة المصاب. وتتوافر أدلة على ما يسمى بعاصفة سايتوكين وهي عبارة عن رد فعل مفرط لجهاز المناعة يمكن أن يكون قاتلا.

وأوضح العلماء في دراستهم التي نشروها في نشرة طبية على الإنترنت لأبحاث الجهاز التنفسي أنه إذا أدت سلالة فيروس (H5N1) بالفعل إلى حدوث وباء، فإنها قد تصيب الصغار والأصحاء بشكل خطير جدا مقارنة بالإنفلونزا الموسمية العادية التي تقتل كثيرا من المسنين والقليل من البالغين الشبان.

وقال خبراء إن الدراسة تثير أيضا تساؤلات عن مدى فعالية العقاقير في السيطرة على وباء كهذا، وقال مايكل أوسترهولم خبير الأمراض المعدية في جامعة منيسوتا الأميركية إن الدراسة تؤيد تنبوءات بأن أي انتشار وبائي محتمل لسلالة (H5N1) سيكون شديدا على نحو خاص.

وأضاف "يشبه هذا على نحو أكثر وأكثر انتشار سلالة (H5N1) في عام 1918"، الذي يعتبر أسوأ وباء مسجل للإنفلونزا عندما اجتاحت سلالة (H5N1) "الكرة الأرضية في أشهر قليلة وقتلت من البشر ما يتراوح بين 20 ومائة مليون.

ورغم أن سلالة (H5N1) لا يمكن أن تنتقل بين البشر إلا أن الخبراء يخشون من تحورها لتتخذ شكلا يسهل انتقاله بين البشر، وفي حال حدوث ذلك فإن الملايين قد يلقون حتفهم، وأودى الفيروس في شكله الراهن بحياة 60 شخصا.

وقالت الدكتورة جولي جربردينج مديرة مركز الرقابة والوقاية من الأمراض الأميركي إنها تتوقع انتشار سلالة (H5N1) في أرجاء الكرة الأرضية.

المصدر : وكالات