الأرجنتين تغلق مطعمين لمكدونالدز وبرغر كينغ لأسباب صحية

واجهة أحد مطاعم سلسلة ماكدونالدز الأميركية (رويترز)

أغلقت السلطات في الأرجنتين مطعما تابعا لسلسلة مطاعم مكدونالدز الأميركية وآخر لبرغر كينغ خارج العاصمة بوينس آيرس.

وبررت الإجراء بأن الفحوص الأولية لعينات من الأطعمة التي يقدمها المطعمان أظهرت وجود بكتيريا "أشريشيا كولاي" التي يمكن أن تسبب الوفاة.

وقالت آنا ريبيتو وهي مسؤولة رفيعة في الحكومة المحلية لمنطقة مورون التي تبعد 35 كلم إلى الغرب من العاصمة إن إغلاق المطعمين جاء على سبيل الوقاية بعد إجراء فحوصات أولية.

وأضافت ريبيتو أن الإغلاق سيستمر حتى إتمام مزيد من الفحوص والتحليلات. وتسبب بكتيريا "أشريشيا كولاي" الإسهال والجفاف ويمكن أن تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات الحادة.

وجاء إغلاق المطعمين بعد أسبوعين من نفي القائمين على مطاعم مكدونالدز أن تكون منتجاتهم هي التي تسببت بوفاة طفل في السابعة. ويقول والدا الطفل إنه توفي نتيجة تسمم غذائي بعد أن تناول الطعام في مطعم الوجبات السريعة الأميركية.

وأصدرت مكدونالدز في الأرجنتين بيانا أعربت فيه عن الدهشة لقرار الإغلاق بناء على نتائج فحص لحوم قبل طهيها قائلة إنها لا تقدم اللحوم إلى الزبائن على هذه الصورة.

وقالت ريبيتو إن مسؤولي الصحة أوضحوا أن طهي الطعام في درجة حرارة عالية ربما لا يكون كافيا لدرء خطر هذه البكتيريا، وأضافت أن البكتيريا يمكن أن تنتقل إلى الخبز أو الأدوات عن طريق اللحوم قبل الطهي.

وقالت بيرغر كينغ الأرجنتينية إنها استعانت بمختبر مستقل لإجراء فحوصات مخبرية والتحقق من ادعاءات السلطات الصحية.

المصدر : رويترز