أطباء أوروبيون يطالبون بإقرار معاهدة مكافحة التبغ

ذكرت رابطة الأطباء البريطانيين أن أطباء من دول الاتحاد الأوروبي الـ15 بعثوا برسالة إلى اجتماع وزراء الصحة في بروكسل، يطالبون فيها بالتوصل إلى اتفاق بشأن ما إذا كان الاتحاد الأوروبي سيوقع على مشروع المعاهدة الدولية لمكافحة التبغ، وهي أول معاهدة دولية في العالم تتعلق بالصحة العامة.

وتطالب المعاهدة الدول بالحد من استخدام التبغ وحماية غير المدخنين من دخان السجائر، كما أنها تضع معايير للتحذيرات الصحية المكتوبة على علب السجائر.

وتتيح المعاهدة للدول التي يتناقض فيها حظر الإعلانات مع دستورها الذي يكفل حرية التعبير السعي إلى فرض قيود على الإعلانات بدلا من منعها تماما.

وتعترض ألمانيا والولايات المتحدة على بند حظر الإعلانات الذي ورد في المعاهدة المقترحة التي تم التوصل إليها في مارس/ آذار وتلقى تأييد نحو 170 عضوا في منظمة الصحة العالمية. وسيبدأ العمل بالمعاهدة عندما تصدق عليها 40 دولة على الأقل.

وقالت الطبيبة فيفيان ناتانسون من الرابطة الطبية البريطانية التي تمثل الأطباء في بريطانيا "ستكون مأساة إذا لم تقف كل الدول الأوروبية بصرامة ضد موقف ألمانيا، هذه المعاهدة ستؤدي إلى الحد من استهلاك التبغ، والأطباء يعلمون أنه كلما قل تدخين التبغ أمكن إنقاذ المزيد من الأرواح.

المصدر : رويترز