وفاة 14وإصابة 39 بسارس في الصين وتايوان وكندا

سلطات الصحة تقوم بعمليات تعقيم لشارع في تايبيه عاصمة تايوان (رويترز)

أعلنت الصين وفاة سبعة من المصابين بالالتهاب الرئوي الحاد المعروف باسم سارس، وظهور 16 حالة إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية معظمها في بكين. وأعلنت هونغ كونغ من جانبها عن أربع وفيات وعن حالتي إصابة جديدتين بالمرض.

وفي تايوان أعلنت السلطات عن 15 حالة إصابة جديدة بمرض سارس اليوم الاثنين ليصل مجمل الحالات إلى 585، وهو ثالث أعلى معدل للإصابة بالمرض في العالم بعد الصين وهونغ كونغ.

ومازال عدد الوفيات في حدود 72 كما تماثل 112 شخصا للشفاء من هذا الفيروس القاتل.

وقال رئيس لجنة سارس في مجلس الوزراء لي مينغ ليانغ في مطلع الأسبوع إن الوباء في الجزيرة استقر بعد ارتفاع قياسي يومي بلغ 65 حالة يوم الخميس.

ممرضات يرتدين ملابس وأقنعة واقية من سارس (رويترز)

على الصعيد نفسه أعلن مسؤولو صحة كنديون أن مرض سارس أودى بحياة ثلاثة أشخاص آخرين في أونتاريو أكبر أقاليم كندا سكانا، وأنهم يتابعون ستة أشخاص في انتشار جديد لحالات محتملة للإصابة بسارس.

وبهذا يرتفع عدد الوفيات بسبب سارس في كندا منذ اكتشاف هذا المرض لأول مرة في مارس/ آذار من العام الجاري إلى 27.

وقال المسؤولون إن أكثر من 820 شخصا موجودون في الحجر الصحي مقابل 500 يوم السبت، ولكنه أضاف أنه لا يوجد ما يدعو منظمة الصحة العالمية إلى إصدار تحذير بشأن السفر إلى تورونتو أكبر مدن كندا ومركزها المالي.

وقال مفوض الصحة العامة في أونتاريو إنه "لن يفاجأ" إذا أعادت منظمة الصحة العالمية كندا إلى قائمة المناطق المتأثرة بسارس بعدما قالت المنظمة الأسبوع الماضي أن كندا خالية من المرض.

المصدر : الجزيرة + وكالات