واشنطن تختبر نظاما للتحذير من الهجمات البيولوجية


قالت الحكومة الأميركية إنها ستبدأ في اختبار نظام لإرسال برقيات عاجلة عبر أجهزة رقمية مساعدة محمولة في الكف إلى أطباء وممرضين وباقي العاملين في الرعاية الصحية حال حدوث أي هجوم بالأسلحة البيولوجية.

وقال بيان لوزارة الصحة الأميركية إن الهدف من الاختبار ومدته ثلاثة أشهر هو تقويم عدد المرات التي يقوم فيها العاملون بالرعاية الصحية بإنزال المعلومات على أجهزتهم وما إذا كان النظام مفيدا لهم.

وأضاف أن الرسائل التجريبية ستحتوي على تنبيه بوجود عناصر بيولوجية محددة وروابط لمواقع على الإنترنت تقدم معلومات عن تشخيص وعلاج حالات ذات صلة.

وقالت الوزارة إن مسؤولي الرعاية الصحية وعددهم 700 ألف منهم 250 ألف طبيب سيكون بمقدورهم تخزين المعلومات على أجهزتهم للرجوع إليها مستقبلا.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة