المشي يقلل احتمالات الإصابة بهشاشة العظام

قال باحثون أميركيون إن المشي لمدة أربع ساعات أسبوعيا قد يقلل بنسبة 40% احتمالات إصابة النساء بكسور الفخذ الناتجة عن هشاشة العظام. وتعد هذه النتيجة نبأ سارا للنساء اللاتي يخشين مخاطر العلاج التكميلي بالهرمونات.

ففي دراسة نشرت في أحدث عدد من دورية المجلس الطبي الأميركي, تبين أن مجرد المشي لمدة ساعة يوميا أو الجري ثلاث ساعات أسبوعيا يقدم الحماية نفسها التي يوفرها العلاج بالهرمونات ضد الإصابة بكسور الفخذ.

وأوضح الباحثون أنهم درسوا حالة أكثر من 61 ألف امرأة تتراوح أعمارهن بين 40 و77 عاما، وخلصوا إلى أن السيدات اللاتي زاولن المشي أو الجري أو قمن بتمرينات مشابهة كن أقل عرضة بكثير للإصابة بكسور في الفخذ على مدى 12 عاما.

وتظهر الدراسات أن المشي والجري يبطئان من فقد الكالسيوم في العظام, وهو من الأسباب الرئيسية لهشاشة العظام.

وقد يقلل العلاج بالهرمونات احتمالات الإصابة بهشاشة العظام, لكنه يزيد احتمالات الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع السرطان.

المصدر : رويترز