بخاخ للأنف يحصن الجسم من الرشح والأنفلونزا

undefinedأعلن باحثون مشاركون في أهم مؤتمر عالمي عن مضادات الجراثيم والفيروسات منعقد في شيكاغو منذ الأحد الماضي أن لقاحا مضادا للرشح والأنفلونزا يعبأ في بخاخ للأنف سيصبح متوفرا في السوق العالمية ابتداء من العام المقبل.

وأكد الطبيب كريستيان هرتسوغ المسؤول عن البحث في شركة برنا بيوتك السويسرية التي تأمل بتسويق لقاح "نازال فلو" قريبا, أن اللقاح المسوق في سويسرا فقط منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2000 أثبت فعالية موازية للقاح الذي يعطى عبر الحقن.

وأكد هرتسوغ أن اللقاح الجديد آمن، وأن تناوله بواسطة بخاخ يتيح حصر العدوى وتفاديها لدى الأشخاص الذين يعملون أو يعيشون مع شخص مريض ينقل إليهم الفيروس عبر العطس خصوصا. وأكدت دراسة أجرتها الشركة بالتعاون مع جامعتي ميلانو وجنوه أن 95% من الأهالي استحسنوا اللقاح.

من جانب آخر قدم باحثو شركة فيروفارما ومقرها إكستون ببنسلفانيا نتائج أبحاثهم على جزئية جديدة تعطى عن طريق الفم وتتيح خلال 24 ساعة تخفيض عوارض الرشح والالتهابات التنفسية المزمنة بصورة كبيرة. وقالت الشركة إن أبحاثها شملت أكثر من ألفي مريض في كندا والولايات المتحدة.

يشار إلى أن عدد الإصابات بالرشح يصل إلى مليار إصابة سنويا في الولايات المتحدة وحدها، وبالإضافة إلى تكاليف علاجها الباهظة, تتسبب الأنفلونزا سنويا بآلاف الوفيات لا سيما لدى الأشخاص الذين يرفضون أخذ اللقاح خوفا من الحقنة.

المصدر : الفرنسية

المزيد من صيدلة ودواء
الأكثر قراءة