أول مؤتمر قومي بالصين لمواجهة أخطار الإيدز


افتتحت الصين أول مؤتمر قومي لمرض نقص المناعة المكتسب (إيدز) لمواجهة أخطار الوباء المتزايدة في البلاد وسط تحذيرات من عدم التعرض لمعالجة الأخطاء التي تسهم في انتشار المرض. واعتبر متحدث باسم منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) المؤتمر بمثابة خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح.

ويحضر المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام بالعاصمة الصينية بكين عدد من الأكاديميين والخبراء الصينيين لبحث سبل مواجهة مرض الإيدز.

وقال المتحدث باسم يونيسيف تشارلز ريوكروفت إن الحكومة الصينية "تأخذ الأمر بجدية أكبر، لكن هذا لا يعني أن أي شيء تغير".

ويأتي ذلك بعد أيام من إقامة جماعة من العاملين في الصحة والصحفيين المتحمسين بالصين ممن يشعرون بخطر المشكلة مؤتمرا غير رسمي شارك فيه مندوبون عن حاملي المرض. وخرج المؤتمرون بالتماس لتقديمه إلى مؤتمر بكين.

وقد حضر عدد من حاملي فيروس الإيدز من إقليم هينان بوسط الصين الذي تفشى فيه المرض إلى بكين لحث الزعماء الصينيين على مساعدتهم على مواجهة الوباء.

ويحث الالتماس الحكومة على تقديم دعم مالي وطبي وخدمي لضحايا الإيدز في إقليم هينان وتعزيز البحوث في مجال علاج المرض، وزيادة التثقيف عنه ومعاقبة المتسببين عما أسموه بفضيحة هينان.

وقال بعض هؤلاء المرضى إنه بعد ثلاثة أشهر مرت على وعد الحكومة بالاستجابة لتقارير عن وجود إصابات بفيروس HIV تصل إلى 65% في بعض قرى هينان بسبب انتشار عمليات بيع الدماء إلا أنه لم يأت طبيب أو مسؤول حكومي لتفقد الأمر.

وكان مواطنون في هينان قد استجابوا لإعلانات الحكومة التي تطالبهم ببيع دمائهم مقابل ما يعادل خمسة إلى ستة دولارات للعينة لبنوك الدم.

وفضحت وسائل الإعلام الحكومية أمر انتشار الفيروس بهينان في وقت سابق من هذا العام بعد شهور من التعتيم، وقال مسؤولو الصحة في أغسطس/ آب إنهم أرسلوا فرقا للتحقيق في المشكلة، وأقاموا عيادات لعلاج المصابين بالعدوى.

ورغم ذلك صادرت سلطات هينان مطبوعات نشطاء مكافحة الإيدز في المنطقة وحذرت الصحفيين الصينيين من تغطية القصة في حين اعتقلت صحفيين أجانب أثناء زيارتهم للمنطقة.

وأفاد مسؤولو وزارة الصحة الصينية أن نحو 600 ألف شخص ربما أصيبوا بالفيروس حتى الآن، وهو رقم أكبر بكثير من 26058 حالة التي أبلغت السلطات بإصابتها رسميا بالمرض حتى شهر يونيو/ حزيران. وتقول الأمم المتحدة إنه بحلول عام 2010 سيكون بالصين نحو عشرة ملايين مصاب بفيروس الإيدز ما لم تواجه المشكلة بحسم.

المصدر : وكالات

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة