كورونا.. أكبر صندوق سيادي بالعالم يخسر 124 مليار دولار

تراجع أسواق الأسهم بسبب تفشي كورونا أثر كثيرا على صندوق الثروة السيادي في النرويج (غيتي)
تراجع أسواق الأسهم بسبب تفشي كورونا أثر كثيرا على صندوق الثروة السيادي في النرويج (غيتي)

قال صندوق الثروة السيادية النرويجي البالغ حجمه 930 مليار دولار -وهو الأكبر في العالم- اليوم الخميس إنه تكبد خسارة 1.33 تريليون كرونة نرويجية (124 مليار دولار) منذ بداية العام الجاري مع تراجع أسواق الأسهم في ظل تفشي فيروس كورونا.

وبلغت الخسائر منذ بداية العام في محفظة استثمارات الصندوق 16.2%، مما يمحو إلى حد كبير مكاسب بنسبة 20% حققتها العام الماضي.

وأضاف الصندوق أن محفظته بسوق الأسهم -وهي فئة الأصول الرئيسية لديه- خسرت 22.8% من قيمتها.

وبسبب فيروس كورونا أيضا أعلنت شركة النفط النرويجية إكوينور أمس الأربعاء أنها ستخفض الاستثمارات وأعمال الحفر التنقيب وتكاليف العمليات، في إطار خطة بقيمة ثلاثة مليارات دولار لمساعدة الشركة على تجاوز تداعيات الفيروس وانخفاض أسعار النفط.

وأعلنت السلطات النرويجية أول أمس الثلاثاء أن معدل البطالة ارتفع إلى 10.4%، وهو أعلى مستوى منذ الحرب العالمية الثانية.

وذكرت وكالة بلومبيرغ أن عدد العاطلين بلغ 291 ألف مواطن الآن، بزيادة قدرها 142 ألفا منذ صدور آخر تحديث منذ 17 مارس/آذار الجاري. 

المصدر : رويترز