فاقت أربعة مليارات دولار.. رئيس بورصة مصر: تراجع سوق المال غير مبرر

مؤشر البورصة المصرية خسر 11% في ثلاث جليات قبل أن يتسعيد بعض عافيته (رويترز)
مؤشر البورصة المصرية خسر 11% في ثلاث جليات قبل أن يتسعيد بعض عافيته (رويترز)

وصف رئيس بورصة مصر محمد فريد تراجعات سوق المال خلال أول ثلاث جلسات هذا الأسبوع بأنه "رد فعل غير مبرر، وليس له معنى على مستوى أسواق المال".

تأتي تصريحات فريد بعد أن فقد المؤشر المصري الرئيسي أكثر من 10% خلال أول ثلاث جلسات هذا الأسبوع، بعد احتجاجات بعدد من المدن المصرية.

وأفادت رويترز بأن الأسهم المصرية تكبدت خسائر فادحة بلغت نحو 66 مليار جنيه (أربعة مليارات دولار) من قيمتها السوقية خلال جلسات الأحد والاثنين والثلاثاء، مع نزول المؤشر الرئيسي لأدنى مستوياته منذ مطلع أغسطس/آب الماضي.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة نحو 11%، لكن السوق أوقفت الخسائر في جلسة أمس الأربعاء وصعدت 3.2%.

وقال فريد في مقابلة تلفزيونية اليوم إن صافي مشتريات الأجانب في الأسهم بالبورصة بلغ نحو 16 مليار جنيه منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2016 وحتى الثلاثاء 24 سبتمبر/أيلول الجاري، في حين بلغت مشترياتهم من سندات الخزانة نحو 36 مليار جنيه في الفترة نفسها.

وأضاف رئيس البورصة أن صافي ربح الشركات المقيدة بالبورصة بلغ نحو 62 مليار جنيه في 2018 مقابل 56.7 مليارا في 2017.

ويبلغ عدد الشركات المقيدة في بورصة مصر وبورصة النيل للشركات الصغيرة نحو 250 شركة.

كما يبلغ عدد المستثمرين من أصحاب "الأكواد" التي تتيح حق التعامل في السوق نحو خمسمئة ألف مستثمر، لكن عدد المستثمرين النشطين فعليا في السوق بين ثمانين ومئة ألف مستثمر فقط.

وقال فريد إن" البورصات لا تُقيم باليوم"، مضيفا أن ما سيحدث في الجلسات القادمة "يُترك لقوى العرض والطلب في سوق المال".

وتسببت التراجعات الحادة في جلسة الأحد الماضي إلى تعليق التداولات في السوق المصرية لمدة ثلاثين دقيقة، وذلك للمرة الأولى منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2016.

وقال مدير إدارة الأصول لدى "الفجر للاستشارات المالية" مروان الشرشابي أمس إن الأسهم المصرية هبطت خلال جلسات الأحد والاثنين والثلاثاء في ظل ضبابية المشهد السياسي، وعدم وجود تطمينات من جانب الجهات القائمة على السوق.

ودعا إلى ضرورة تدخل مسؤولي البورصة وهيئة الرقابة المالية لطمأنة المتعاملين، وإنهاء حالة الفزع المسيطرة على التعاملات، وفق ما أوردته وكالة الأناضول.

المصدر : رويترز