باعتراف حكومي.. إيرادات قناة السويس تتراجع

مصر توقعت ارتفاع إيرادات القناة بعد الانتهاء من التفريعة الجديدة للمجري المائي الملاحي (الجزيرة)
مصر توقعت ارتفاع إيرادات القناة بعد الانتهاء من التفريعة الجديدة للمجري المائي الملاحي (الجزيرة)

محمد سيف الدين-القاهرة

كشفت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (حكومي) عن انخفاض إيرادات قناة السويس بنسبة تجاوزت 10% في يونيو/حزيران الماضي، وبنسبة 1.4% خلال النصف الأول من العام الجاري.

وقال الجهاز الحكومي -في نشرته الشهرية الصادرة نهاية أغسطس/آب الماضي- إن إيرادات القناة بلغت 49.1 مليار جنيه (نحو ثلاثة مليارات دولار) خلال الستة أشهر الأولى من العام الحالي، مقارنة بـ 49.8 مليار جنيه الفترة ذاتها من العام الماضي.

وتراجعت إيرادات القناة في يونيو/حزيران الماضي إلى 7.8 مليارات جنيه، من 8.7 مليارات الشهر نفسه من العام المنصرم بانخفاض قدره 10.3%.

ويأتي هذا على عكس توقعات رئيس هيئة القناة السابق الفريق مهاب مميش الذي أكد أن الإيرادات سترفع بحلول عام 2023 إلى 13.4 مليار دولار (الدولار= 16.5 جنيها) بعد الانتهاء من التفريعة الجديدة للمجري المائي الملاحي.

كما سبق لمسؤولين كبار يتقدمهم الرئيس عبد الفتاح السيسي أن تحدثوا عن رخاء كبير وزيادات كبيرة في إيرادات القناة بعد افتتاح التفريعة الجديدة، وهو ما جاءت الأرقام الفعلية على النقيض منه.

وتواجه قناة السويس تهديدات محتملة، مع مضي نيكاراغوا في إنشاء مشروعها الملاحي الموازي لقناة بنما، والذي يربط المحيطين الأطلسي والهادي، مما قد يؤثر على إيرادات النقد الأجنبي لمصر وبنما على حد سواء.

المصدر : الجزيرة