الإمارات تسحب شكوى ضد قطر بمنظمة التجارة العالمية

قطر نفت أن تكون قد فرضت قيودا على استيراد سلع من الإمارات (رويترز)
قطر نفت أن تكون قد فرضت قيودا على استيراد سلع من الإمارات (رويترز)

قالت الإمارات العربية المتحدة اليوم الخميس إنها سحبت الشكوى التي قدمتها ضد قطر في منظمة التجارة العالمية بزعم حظرها دخول السلع الإماراتية.

وكانت الإمارات قد تقدمت -في يناير/كانون الثاني الماضي- بشكوى ضد قطر لدى المنظمة بزعم أن الدوحة فرضت حظرا على منتجاتها، وهو نفته قطر، كما أثار وقتها سخرية كثيرين في ظل الحصار المفروض على الدوحة.

وفرضت السعودية والإمارات والبحرين إلى جانب مصر حصارا على قطر منذ يونيو/حزيران من عام 2017.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية -في بيان لها نشرته وكالة الأنباء الرسمية "وام" اليوم الخميس- إن سحب الشكوى جاء بعد سحب قطر إجراءاتها "التمييزية" تجاه السلع القادمة من الإمارات التي كانت سببا لنشوء الخلاف بينها، وهو ما تنفيه قطر.

وفي مايو/أيار الماضي نفت قطر فرض قيود على استيراد سلع من الإمارات العربية، وقال مكتب الاتصال الحكومي لدولة قطر، إن الدوحة أكدت أن القيود القطرية المزعومة ليست موجودة.

وأضاف مكتب الاتصال الحكومي بقطر آنذاك أنه "إذا كان المصدرون الإماراتيون يعانون بسبب عدم قدرتهم على التصدير إلى قطر، فإن مسؤولية ذلك تقع على عاتق السلطات الإماراتية التي فرضت بنفسها قيودا على الصادرات إلى دولة قطر".

كما أكد المكتب أن جميع الإجراءات القطرية المتخذة بشأن البضائع ذات المنشأ في الإمارات كانت ولا تزال متوافقة مع التزامات قطر في منظمة التجارة العالمية.

مناكفة 
وفي تصريحات سابقة للجزيرة نت قال خبراء، إن الإمارات هي من بدأت بمنع دخول المنتجات القطرية لأراضيها وبيعها في أسواقها منذ الوهلة الأولى، وإن الدعوى التي رفعتها الإمارات في يناير/كانون الثاني الماضي كانت بمثابة مناكفة لدفع التهم عنها والإيهام بأنها هي الأخرى متضررة.

وفي يوليو/تموز من عام 2017 -أي بعد شهر من فرض الحصار- قدمت قطر شكوى ضد الإمارات ودول الحصار الأخرى أمام منظمة التجارة العالمية، متهمة إياها باختراق القوانين والاتفاقات الأساسية في المنظمة، وخاصة القوانين المتعلقة بتجارة السلع والخدمات، بالإضافة إلى الجوانب الفكرية ذات الصلة بالتجارة.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه وافقت منظمة التجارة على تشكيل لجنة تحكيم للبت في شكوى قطر ضد الإمارات.

وفي فبراير/شباط الماضي أفادت رويترز بأن سلطات الموانئ الإماراتية تراجعت عن قرارات كانت تقضي بحظر الاستيراد من دولة قطر والتصدير إليها.

المصدر : الجزيرة + وكالات