أعمال تنقيب جديدة عن النفط.. "قطر للبترول" تتوسع أفريقيا وعالميا

الكعبي: العمل على استكشاف مناطق جديدة يدعم جهودنا لتحقيق إستراتيجيتنا للنمو الدولي (مواقع التواصل)
الكعبي: العمل على استكشاف مناطق جديدة يدعم جهودنا لتحقيق إستراتيجيتنا للنمو الدولي (مواقع التواصل)

وقعت شركة قطر للبترول اتفاقيتين مع شركة توتال الفرنسية تستحوذ بموجبهما على حصة من امتياز أعمال الاستكشاف والمشاركة بالإنتاج في منطقتين بحريتين قبالة سواحل دولة ناميبيا في جنوب غرب أفريقيا.

وبموجب الاتفاقيتين -اللتين ستخضعان للموافقات التنظيمية اللازمة في ناميبيا ولموافقة الشركاء- ستحصل "قطر للبترول" على حصة 30% من حقوق التنقيب والاستكشاف بالمنطقة (2913 ب) في حين ستحتفظ توتال بحصة 40%، بالشراكة مع كل من إمباكت أويل (20%) ونامكور (10%).

وسيتم حفر أول بئر استكشافية بهذه المنطقة في النصف الأول من العام القادم.

كما ستحصل "قطر للبترول" على 28.33% من حقوق التنقيب والاستكشاف بالمنطقة 2912 المجاورة، وستحتفظ توتال بحصة 37.78%، بالشراكة مع كل من إمباكت أويل (18.89%) ونامكور (15%).

وأعرب سعد بن شريدة الكعبي وزير الدولة لشؤون الطاقة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول عن سعادته بتوسع الشركة الدولي في مجال الاستكشاف والتنقيب إلى ناميبيا، واعتبر أن هذا سيعزز من وجودها بالقارة الأفريقية.

 وقال الوزير إن العمل على استكشاف هاتين المنطقتين مع توتال "سيدعم جهودنا الرامية إلى تحقيق إستراتيجيتنا للنمو الدولي".

وأضاف "نتطلع إلى العمل مع حكومة ناميبيا ومع جميع شركائنا في استكشاف هذه المناطق الواعدة على أمل تحقيق نتائج إيجابية تلبي مصلحة كل الأطراف".

"قطر للبترول" وقعت اتفاقات الاستكشاف والتوسع بمناطق عديدة من العالم (رويترز)

وهذه بعض توسعات "قطر للبترول" الدولية الأشهر الماضية:

- في يوليو/تموز الماضي استحوذت الشركة القطرية على حصة في ثلاث مناطق تنقيب بحرية في كينيا، واستحوذت على حصة بمنطقتين بحريتين للتنقيب قبالة سواحل جويانا بأميركا الجنوبية، كما وقعت مشاركة جديدة مع شيفرون فبليكس لتطوير مجمع عملاق للبتروكيماويات بالولايات المتحدة.

- في أبريل/نيسان فازت الشركة القطرية بخمسة عقود للاستكشاف قبالة الأرجنتين ضمن تحالف عالمي.

- في مارس/آذار استحوذت "قطر للبترول" على حصة في 12 منطقة تنقيب بحرية في المغرب، كما أعلنت استحواذها على حصة بمنطقة تنقيب جديدة في موزمبيق.

- في فبراير/شباط الماضي أعلنت "قطر للبترول" عن اكتشاف هام للغاز الطبيعي في قبرص مع شريكتها إكسون موبيل، وقالت إنها حققت اكتشافا كبيرا للغاز مع شركائها بجنوب أفريقيا، كما أعلنت الشركة ونظيرتها إكسون موبيل قرارهما الاستثمار في مشروع غولدن باس العملاق لتصدير الغاز الطبيعي المسال بالولايات المتحدة.

- في ديسمبر/كانون الأول 2018 وقعت "قطر للبترول" اتفاقية للاستحواذ على حصة في ثلاثة حقول نفطية بحرية بالمكسيك، وأعلنت الشركة كذلك توقيع اتفاق للتنقيب في موزمبيق للمرة الأولى، وقد فازت أيضا ضمن تحالف مع إكسون موبيل بعقد للاستكشاف عن النفط قبالة سواحل البرازيل.

المصدر : وكالات,مواقع إلكترونية