فوضى "ترامب بريطانيا".. قطاع الأعمال يحذر من بريكست بدون اتفاق

قطاع الأعمال يعتقد أن جونسون لا يفعل شيئا لتسهيل اتفاق بريكست (رويترز)
قطاع الأعمال يعتقد أن جونسون لا يفعل شيئا لتسهيل اتفاق بريكست (رويترز)

اتهمت غرفة التجارة البريطانية في ألمانيا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بممارسة سياسة "فوضوية" وحذرت من خروج غير منظم لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن المدير التنفيذي للغرفة أندرياس ماير-شفيكرات قوله "الأجواء بين الشركات سيئة للغاية، لأن الجميع يخشى من أن ينفذ جونسون خروجا قاسيا لبريطانيا من الاتحاد دون مراعاة للخسائر".

وأضاف ماير-شفيكرات "جونسون يمارس سياسة فوضوية" مشيرا إلى أن رئيس الوزراء البريطاني لا يفعل شيئا من أجل تسهيل البريكست، بل العكس تماما. وأكد أن خروج بريطانيا باتفاق أفضل حل من وجهة نظره.

وحذر من أنه "إذا وصل الأمر إلى الخروج بدون اتفاق، فإن قطاع الصناعة البريطاني وكذلك الألماني سيتضرران للغاية".

وقال "لدينا مع بريطانيا خامس أكبر حجم للتبادل التجاري على مستوى العالم، هذا يعني لألمانيا خسائر هائلة محتملة. اتفاقية البريكست أو إجراء استفتاء ثان على الخروج في بريطانيا سيكون أفضل حل".

نقص
ويقول تقرير لوكالة الصحافة الفرنسيية إن خروج بريطانيا بدون اتفاق يمكن أن يكون له تبعات اقتصادية ثقيلة، مع احتمال حصول نقص في مواد غذائية وأدوية والوقود.

ويضيف: هذا الخروج يمكن أن يضر أيضاً بألمانيا التي يمر اقتصادها المعتمد أصلا على الصادرات بصعوبات.

كما حذّر تقرير في صحيفة صنداي تايمز من نقص في الأغذية والوقود والأدوية، وفوضى في المرافئ وحتى اضطرابات مدنية محتملة.

وكانت بيانات لمكتب الإحصاءات الوطنية قد أظهرت انكماش الاقتصاد بمعدل فصلي بلغ 0.2% وهو أول انكماش منذ 2012، بعد أن حقق معدل نمو عند 0.5% بالربع الأول من العام الحالي.

وسيلتقي جونسون -ويصفه البعض بترامب بريطانيا لتشابههما في المظهر والمواقف- اليوم الأربعاء المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بالعاصمة برلين، قبل أن يقابل غدا في باريس الرئيس الفرنسي الذي يتبنى موقفا متشددا تجاه عملية خروج بريطانيا من الاتحاد.

المصدر : الفرنسية,الألمانية